أمنيات مثيرة لصلاح في نهائي دوري الأبطال

محمد صلاح يحاول اختراق دفاع توتنهام في مباراة سابقة مع ليفربول (أرشيفية: الإنترنت)

يأمل النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول، أن يلعب دور مؤثر في نهائي دوري أبطال أوروبا، ضد توتنهام هوتسبير، يوم السبت المقبل، ليساعد فريقه ليفربول على تجاوز السقوط أمام ريال مدريد العام الماضي.

وتعرض صلاح، لإصابة بالغة في كتفه خلال التحام مع سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد، بنهائي الموسم الماضي في كييف وغادر الملعب بعد نصف ساعة فقط، وخسر ليفربول في نهاية المطاف 3-1، وفقًا لـ«سكاي سبورت».

ويستمد المهاجم المصري الإلهام هذه المرة من تفكيره في تسجيل هدف الفوز ومساعدة فريقه على إحراز لقبه الأوروبي السادس.

وأبلغ صلاح الصحفيين أمس الثلاثاء "أتمنى أن ألعب المباراة كاملة هذه المرة. يحدوني الأمل في تصحيح ما حدث الموسم الماضي وتحقيق نتيجة جيدة والفوز بالبطولة".

وأضاف صلاح: «تسجيل هدف الفوز ليس مجرد حلم، أتمنى أن يصبح حقيقة وأسجل في النهائي».

وتابع «مو»: «إن ليفربول تعلم من دروس خيبة أمل الموسم الماضي وإن الفريق في حالة أفضل هذه المرة، وهذا ثاني نهائي لنا على التوالي. خسرنا النهائي الأول لكن كل شيء يبدو أفضل هذه المرة ولدينا خبرة أكبر من المرة السابقة».

وختم «أتمنى أن نحرز اللقب، فسيكون الأمر صعبًا وإنها مباراة نهائية ولن يكون أي منافس سهلًا، والأمر صعب لأن (توتنهام) فريق إنجليزي».