كلوب يصرح بعبارات مثيرة عقب خسارة ليفربول للدوري الإنجليزي

يورجن كلوب

اعترف مدرب ليفربول، يورجن كلوب، أن فريقه حاول القيام بكل شيء ممكن، من أجل التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، لكن دون فائدة.

وخلال تصريحات لـ«بي بي سي»، قال كلوب: «أردنا كتابة قصة تاريخية خاصة بنا، وحققنا ذلك بالفعل، بعدما قام الفريق بخطوات كبرى مقارنةً بالعام الماضي»، وفقًا لـ«كووورة».

وحصد ليفربول 97 نقطة في نهاية المسابقة، اليوم الأحد، بعد فوزه على وولفرهامبتون (2-0)، لكن اللقب ذهب لمانشستر سيتي، الذي اكتسح برايتون (4-1)، وأنهى الموسم متقدمًا على الريدز بفارق نقطة واحدة.

وأضاف كلوب: «لقد حققنا قفزة حقيقية في مستوانا، وهو ما يعجبني، لكن هذا التحسن لم ينته بعد، فهذه كانت المحاولة الأولى».

وأثنى المدرب الألماني على ما قدمه لاعبوه، على مدار الموسم، قائلًا: «لقد قاموا بعمل جيد اليوم أيضًا حتى تقدمنا بهدف، وبعدها كان الموقف غريبًا بعد علمنا بنتيجة السيتي، ولم يكن باستطاعتنا قول شيء للاعبين».

وأضاف: «لحظة احتفال جماهير ليفربول بهدف برايتون، أصيب الجميع بصدمة (بعد تسجيل السيتي للتعادل)، لذا كان يتوجب علينا القتال، وفي النهاية سجلنا هدفين وحافظنا على شباكنا نظيفة، لكننا لم نرد هذا السيناريو».

واعتبر كلوب أن ليفربول قدم موسمًا استثنائيًا، أفضل مما قدمه فريقه السابق، بوروسيا دورتموند، عند تتويجه بلقب البوندسليغا عام 2012.

وأشار إلى مرور فريقه بلحظات رافقه الحظ فيها، بينما حاد عنه في أخرى، كما حدث تمامًا مع المان سيتي، مختتمًا بقوله: «الموسم كان طويلًا، وكان ينبغي علينا التعامل مع الإخفاقات، لذا نافسنا السيتي - الذي حصد 198 نقطة في آخر موسمين - حتى آخر لحظة».
 

سلاح وماني وبينهما المفوض بتسليم الحذاء الذهبي ليتقاسماه مع أوباميانج

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط