إفاقة صلاح تمنعه من دخول المستشفى وقلق في القاهرة

نجم ليفربول محمد صلاح على الأرض مغشيًا عليه (إنترنت)

تسبب نجم الكرة المصرية المحترف بصفوف ليفربول الإنجليزي محمد صلاح في حالة من الارتباك سواء في معقل ناديه أو في عاصمه بلاده القاهرة، بعد أن خرج محمولاً على نقالة طبية في مباراة فريقه أمام نيوكاسل يونايتد، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي، والتي ساهم صلاح في الفوز بها (3/2)، حيث سجل الهدف الثاني لـ«الريدز»، قبل أن يرتطم في كرة مشتركة تسببت في سقوطه.

وظل صلاح مغشيًا عليه داخل أرض الملعب، حيث حرص الجهاز الطبي على التعامل مع إصابته بحرص شديد، خصوصًا أنه ظهر من خلال المتابعة التلفزيونية بأنه فاقد الوعي تمامًا، وهو ما أكده الجهاز الطبي بالكشف عليه، حيث رجح أن يكون تعرض لارتجاج خفيف في المخ، لكنه فاق سريعًا داخل غرفة خلع الملابس، دون أن يحتاج إلى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج وعمل بعض الفحوصات.

من جانبه، تابع رئيس اتحاد الكرة المصري والمشرف العام على منتخب «الفراعنة» هاني أبوريدة حالة محمد صلاح، ووجه الجهاز الطبي في المنتخب المصري بقيادة دكتور محمد أبوالعلا بضرورة التواصل مع الجهاز الطبي في ليفربول للتعرف على آخر مستجدات حالة اللاعب، بهدف تقديم الدعم المعنوي له.

وتسبب مشهد خروج صلاح على النقالة في المباراة التي جرت أمس الجمعة، في قلق المصريين، قبل أيام من انطلاق بطولة الأمم الأفريقية رقم (32) المقرر انطلاقها في 21 يونيو المقبل بالعاصمة المصرية القاهرة، حيث يعول المصريين على قيادة نجم الكرة المصرية الأسطوري زملاءه لاقتناص اللقب الثامن في تاريخ مصر.

الجهاز الطبي يتابع نجم ليفربول محمد صلاح (إنترنت)
نجم ليفربول محمد صلاح محمولاً على النقالة (إنترنت)

المزيد من بوابة الوسط