شاهد.. شغب الجماهير يُهدد الإسماعيلي المصري بمغادرة دوري أبطال أفريقيا

جماهير الإسماعيلي المصري (الإنترنت)

خرج الحكم الكاميروني نيون أيليوم من ملعب استاد الإسماعيلية تحت حراسة أمنيّة مشددة، بعدما قرر إلغاء مباراة الإسماعيلي المصري أمام ضيفه الأفريقي التونسي ضمن الجولة الثانية بدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، والتي أقيمت الجمعة بسبب هجوم الجماهير على طاقم الحكام وإلقاء قوارير المياه على أرضية الملعب.

وتوقفت المباراة في الدقيقة 84 بعد إلقاء الجماهير لقوارير المياه على أرضية الملعب وعلى طاقم الحكام الكاميروني والحكم المساعد، ليستمر التوقف لنحو 45 دقيقة تداول خلالها طاقم التحكيم مع مراقب المباراة واتخذ قرارًا بعدم استكمالها.

اقرأ أيضًا.. تمرد في الإسماعيلي

وقبل إلغاء المباراة كان الاسماعيلي متأخرًا 2-1 في استمرار للنتائج المتراجعة محليًا وأفريقيا للفريق رغم خوضه للقاء على أرضه ووسط جماهيره التي بلغت نحو عشرة آلاف متفرج سمحت بهم السلطات الأمنية.

وقبل هذه المباراة، كان الإسماعيلي يتذيل ترتيب المجموعة الثالثة بدون رصيد من النقاط، حيث سبق له الخسارة في الجولة الماضية من مازيمبي من الكونجو الديمقراطية 2-صفر الأسبوع الماضي.

وسيواصل الإسماعيلي تذيله للمجموعة بدون رصيد من النقاط فيما سيحصل الأفريقي على أول ثلاث نقاط محتلاً المركز الثالث ومتساويًا مع مازيمبي وشباب قسنطينة الجزائري في رصيد النقاط.

اللافي يرفض الإسماعيلي ويدرس عروضًا تونسية وجزائرية مع الأهلي طرابلس

وسيلتقي مازيمبي مع مضيفه شباب قسنطينة بالجزائر السبت المقبل ضمن الجولة ذاتها، التي تشهد صراعًا عنيفًا بين الفرق الثلاثة، بينما يبقى الإسماعيلي مهددًا بالإقصاء من البطولة بسبب شغب جماهيره اليوم.