جريدة برتغالية تكشف سرًا بين مورينيو وريال مدريد

كشفت تقارير صحفية برتغالية، مساء اليوم، خبرًا مفاده بأن المدرب المخضرم جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، رفض تولي قيادة نادي ريال مدريد بعد إقالة جولين لوبيتيغي.

ووفقًا لجريدة «ريكورد» البرتغالية الشهيرة، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، فإن فلورنتينو بيريز رئيس نادي العاصمة الإسبانية ريال مدريد، تواصل مع جوزيه مورينيو لخلافة جولين لوبيتيغي بعد إقالته ولكن المدرب البرتغالي رفض العودة مجددًا للوس بلانكوس، وفقًا لـ«سبورت 360».

وأشارت الجريدة إلى أن فلورنتينو بيريز، تواصل مع جوزيه مورينيو في نهاية شهر أكتوبر الماضي بعد إقالة جولين لوبيتيغي، ولكن تمسك المدرب البرتغالي بالبقاء داخل الأولد ترافورد مع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وأكد الكثير من الصحف ووسائل الإعلام العالمية، أن نادي ريال مدريد الإسباني، يجري مفاوضات خلال الفترة الحالية مع جوزيه مورينيو لتدريب الفريق الأبيض.

وتؤكد هذه المصادر أن جوزيه مورينيو سيكون مخيرًا بين الحصول على 17 مليون يورو حتى انتهاء عقده بعد إقالته من تدريب مانشستر يونايتد، أو الاستغناء عن المبلغ كاملًا وتولي مسؤولية ريال مدريد.
 

المزيد من بوابة الوسط