مانشستر سيتي يوقف ليفربول ويشعل المنافسة من جديد

أوقف فريق مانشستر سيتي فريق ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز وأبقى على آماله فب الاحتفاظ بلقب بطل الدوري بعد الفوز عليه بنتيجة (2-1) على ملعب الاتحاد، بختام الجولة الحادية والعشرين.

وأحرز هدفي سيتي سيرجيو أجويرو (40) وليروي ساني (72)، فيما سجل هدف ليفربول الوحيد روبرتو فرمينو (64).

وألحق مانشستر سيتي الهزيمة الأولى بمنافسه هذا الموسم، ليرفع رصيده إلى 50 نقطة في المركز الثاني، ويقلص فارق الصدارة مع ضيفه إلى 4 نقاط مع ليفربول.

ورغم السيطرة الميدانية لمانشستر سيتي، كان ليفربول الأكثر خطورة نسبيا في بداية اللقاء، فأرسل الظهير الأيسرأرنولد كر عرضية ارتدت من ظهر لاعب وسط سيتي فرناندينيو قبل أن تستقر بين يدي الحارس إيديرسون، ثم أهدر الفريق الأحمر فرصة خطيرة بالدقيقة 17 عندما مرر النجم محمد صلاح كرة بينية إلى ساديو ماني الذي سددها أرضية من وضع شبه انفراد لتصطدم بالقائم.

وجاء تقدم سيتي بالنتيجة في الدقيقة 40، عندما شق برناردو سيلفا طريقه من الناحية اليسرى قبل أن يعيد الكرة إلى سيرجيو أغويرو، فمر المهاجم الأرجنتيني من أمام الكرواتي ديان لوفرين قبل أن يسدد الكرة في سقف الشباك.

وانطلقت مساعي ليفربول للبحث عن هدف التعادل في الشوط الثاني، لكن سيتي واصل سيطرته على منطقة المناورة، وسدد فرناندينيو كرة من بعد 25 يارده لم تشكل خطرا على المرمى، ثم جرب دانيلو بتسيديدة يسارية مرت بجوار القائم الأيسر.

ودخل فابينيو إلى تشكيلة ليفربول بدلا من ميلنر، وأهدر البرازيلي فرمينيو فرصة في الدقيقة 62، عندما أبعد قائد سيتي فنسان كومباني كرة برأسه لتصل إلى مهام ليفربول الذي سددها ليبعدها إيديرسون بقدميه، قبل أن يسجل التعادل في الدقيقة 64، عندما تابع فرمينيو كرة عرضية برأسه بهدوء من مسافة قصيرة.  

وأجرى غوارديولا تبديلا بإخراج دافيد سيلفا وإشراك جوندوجان، ووسط محاولات من ليفربول لتسجيل هدف التقدم، انطلق سترلينج بهجمة مرتدة، ليمرر الكرة على يساره إلى ساني الذي سددها زاحفة لترتد من القائم البعيد إلى داخل الشباك في الدقيقة 72.

وأشرك ليفربول شاكيري مكان ماني، لكن محاولاته اصطدمت بتشديد سيتي لدفاعه واعتماده على المرتدات التي كاد أن يحرز منها أجويرو هدفا في الدقيق 81 عندما انفرد بالحارس أليسون بيكر وحاول مراوغته لكن الأخير تصدى لمحاولته وأخرجها إلى ركنية.

وفقد فرناندينيو الكرة لتصل إلى النجم محمد صلاح الذي الذي انطلق بها من الميسرة وأطلقها أرضية مرت بمحاذاة القائم في أخر فرصة للتعديل.

المزيد من بوابة الوسط