«فيفا» يوقف اتحاد سيراليون لكرة القدم بسبب التدخل الحكومي

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، الجمعة، إيقاف الاتحاد السيراليوني للعبة على الفور بسبب التدخل الحكومي في شؤون اللعبة في البلاد.

وجاء قرار الفيفا، وفقًا لوكالة «رويترز»، عقب الخطاب الذي بعثه إلى وزير الرياضة في البلاد يعبر فيه عن «قلقه العميق» بشأن إبعاد إيشا يوهانسن رئيسة الاتحاد المحلي والأمين العام كريستوفر كامارا عن منصبيهما.

وطالب الفيفا بالسماح لكلا المسؤولين بالدخول لمقرات الاتحاد المحلي دون إبطاء لضمان أن أعمال الاتحاد المحلي، بما في ذلك المشروعات التي يمولها الفيفا، لن تتعرض لأي مخاطر.

وأعلن الفيفا في بيان أنّه «سيتم رفع الإيقاف بمجرد حصول الفيفا على تأكيد من قيادته المعترف بها بأن إدارة الاتحاد السيراليوني ومقراته وحساباته وقنوات الاتصال الخاصة به باتت تحت سيطرة تلك القيادة مرة أخرى».

وتابع: «عقب إيقافه، فقد الاتحاد السيراليوني حقوق العضوية المنصوص عليها في المادة 13 من لائحة الفيفا. لن يكون مسموحًا للمنتخب الوطني السيراليوني والأندية في البلاد بالمشاركة في البطولات الدولية حتى رفع الإيقاف».

وكانت لجنة مكافحة الفساد في البلاد قد نفذت الشهر الماضي تهديدًا سابقًا وداهمت مقر الاتحاد المحلي للعبة وسط مزاعم عن حدوث تلاعب في نتائج المباريات الخاصة بالمنتخب الوطني.

ويحقق الفيفا في نتائج عدد من المباريات الخاصة بالمنتخب السيراليوني منذ مواجهة جمعيته بتصفيات كأس العالم أمام جنوب أفريقيا في 2008.