مقتل بطل الأجسام السوداني في الدوحة

بطل كمال الأجسام السوداني، محمد عبد اللطيف «جيقي «أرشيفية: الإنترنت»

طالبت أسرة بطل كمال الأجسام السوداني محمد عبد اللطيف «جيقي»، وزارة خارجية بلادها، بالتدخل لدى أجهزة الأمن القطرية للوقوف على السبب الحقيقي وراء وفاة إبنهم في العاصمة الدوحة.

وترددت أنباء خلال الساعات الماضية عبر حسابات مستخدمين لمواقع التواصل الاجتماعي، تقول إن محمد عبد اللطيف (جيقي) توفي في حادث سير، بينما قالت صحيفة «عكاظ» السعودية طبقًا لمعلومات حصلت عليها، إن البطل السوداني المقيم في قطر، والحاصل على بطولات وميداليات في كمال الأجسام، لقي مصرعه ببضع طلقات نارية، قرب نادي السد في الدوحة، وفقًا لـ«روسيا اليوم».

وذكرت «عكاظ» أن: «محمد عبد اللطيف لم يعرف عنه أي نشاط سياسي، إلا أن تكتم أجهزة الأمن القطرية على ظروف مقتله الغامضة، أثار جملة من الشكوك والهواجس وسط أسرته، التي لم تتلق حتى اللحظة أي معلومات عن ظروف مقتله ومصير الجناة».

وأشارت الجريدة السعودية، إلى أن أجهزة الأمن القطرية حاولت طوال ليلة السبت الماضي، تسريب معلومات على منصات التواصل الاجتماعي بأن المغدور راح ضحية حادث سير، إلا أن معارف القتيل أكدوا أنه لقي مصرعه ببضع رصاصات في نادي السد عقب مشاهدته مباراة إنجلترا والسويد.

المزيد من بوابة الوسط