إنجلترا تكسب والمونديال يخسر المتعة في مباراة إقصائية

من مباراة إنجلترا والسويد (أرشيفية: الإنترنت)

في واحدة من أقل مباريات مونديال روسيا في المردود الفني والجمالي والتكتيكي، استطاع منتخب إنجلترا تخطي منافسه السويد 2-0 في طريقه إلى نصف نهائي كأس العالم روسيا 2018 اليوم السبت على ملعب كوسموس في مدينة سمارا.

وسجل لانجلترا هاري ماغوير في الدقيقة 30، وديلي آلي 59، ليبلغ منتخب «الأسود الثلاثة»، إلى نصف النهائي الأول له منذ 28 عامًا؛ تحديدًا في مونديال إيطاليا 1990، والثالثة في تاريخه.

ويلتقي المنتخب الانجليزي الفائز من مباراة روسيا وكرواتيا التي تقام مساء اليوم، في نصف النهائي.

وشهدت المباراة على مدار زمنها فاصلاً من الكفاح «غير المنظم» ومحاولات الوصول لمرمى المنافس، بعشوائية الكرات الطولية والعرضية في القلب الدفاعي، أملاً في الحصول على خطأ من الخصم يمكن منه إحراز هدف.

وبالرغم من أن المباراة أقل من مستوى التوقعات، إلا أن مدرب الإنجليز، ساوثغيت، فطن لأسلوب واستراتيجية السويد الكروي، التي تعتمد على ترك المنافس يستحوذ على الكرة، وسط صلابة دفاعية لهم قبل أن يتحينوا الفرصة وشن هجمة مرتدة يخطفون منها هذفًا، إلا أن الإنجليز أحكموا قبضتهم على مفاتيح صناعة المرتدة السويدية، وركزوا في التحضير بشكل جيد للضربات الثابتة، والتي أتى منها الهدف الأول برأسية ماغواير من ركلة ركنية نفذها آشلي يونغ.

مع مرور الوقت بدا الانهيار على منتخب السويد، فكثف الإنجليز من كراتهم العرضية أمام المرمى، في وضع أشبه بالحصار، حتى أتى الهدف الثاني من كرة رأسية لآلي بعد كرة عرضية رفعها جيسي لينغارد.

وقفات من المباراة

- لاعب توتنهام هوتسبر، ماغواير، البالغ 22 عامًا، ثاني أصغر لاعب يسجل هدفًا دوليًا لمنتخب انجلترا في المونديال بعد مايكل أوين في مونديال 1998 (كان الأخير في الثامنة عشرة من العمر عندما سجل في مرمى رومانيا).

- لأول مرة تنجح إنجلترا في تسجيل أكثر من هدف في مرحلة خروج المغلوب منذ الفوز 3-0 على الدانمارك في الدور 16 بنسخة 2002.

- من أصل 11 هدفًا سجلتها انجلترا في المونديال الروسي، كان هدف ماغواير الثامن الذي يأتي من ضربة ثابتة «ركلة جزاء أو ركنية أو حرة».


 

 

المزيد من بوابة الوسط