إنيستا «يعلق» حذاءه الدولي.. وكرة القدم تخسر «الرسام»

أندريه إنيستا (أرشيفية: الإنترنت)

نشر الاتحاد الإسباني لكرة القدم في حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» اليوم، أن مسيرة قائد المنتخب وفريق برشلونة، أندريس إنيستا، أنهى مسيرته الدولية.

أطلق إنييستا تصريحات مهمة عقب هزيمة منتخب إسبانيا من روسيا في ثمن نهائي كأس العالم، مؤكداً أنّ مسيرته الدولية قد انتهت فعلياً.

وجاء في تصريحات إنييستا بعد أن «علق» حذاءه الدولي: «في الحقيقة هذه آخر مباراة لي مع المنتخب الوطني»، مبدياً فخره بالسنوات الرائعة التي قضاها مع إسبانيا.

ولم يخف إنييستا حزنه الكبير من خسارة إسبانيا بركلات الترجيح 4 – 3 أمام روسيا في ثمن نهائي كأس العالم وذلك عقب التعادل 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وقال إنييستا: «بالتأكيد هذا أسوأ يوم في حياتي، ومسيرتي»، مشيراً إلى أنّ الخروج من هذا الدور ليس سهلاً ومؤكداً على ضرورة نهوض منتخب إسبانيا من جديد.

وفاز إنييستا (34 عاماً) بأهم الألقاب الكبرى مع إسبانيا وعلى رأسها كأس العالم 2010، وكأس أوروبا 2008 و2012.

وغادر إنييستا قبل انطلاق كأس العالم بأسابيع فريقه برشلونة إلى فيسيل كوبي الياباني.

المزيد من بوابة الوسط