الأوروغواي تفوز والمنتخب السعودي يصطحب «الفراعنة» إلى خارج المونديال

من مباراة السعودية والأوروغواي 20 يونيو 2018 (صفحة فيفا)

اصطحب المنتخب السعودي نظيره المصري إلى خارج مونديال روسيا رسميًا، بعد خسارته اليوم أمام أوروغواي بهدف، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب روستوف أرينا، بمدينة روستوف بثاني مواجهات الفريقين بالمجموعة الأولى.

ورغم الهزيمة، ظهر المنتخب السعودي بشكل مغاير عما كان عليه في مباراة روسيا خلال لقاء الافتتاح وخسارته بخماسية، حيث استحوذ اليوم على الكرة، ونوع من هجماته، لكنه افتقد للفاعلية أمام مرمى الخصم.. في المقابل أدار المنتخب الأوروغوياني المباراة وفقًا لحساباته التي يرمي لتحقيق الفوز والتأهل لدور الـ16 دون بذل مزيد من الجهد.

سجل هدف المباراة لويس سواريز في الدقيقة 23 في لقائه المئوي مع أوروجواي دولياً ليصعد "السيلستي" رسمياً إلى دور الستة عشر ويلحق بمنتخب روسيا محتلاً المركز الثاني بفارق الأهداف.

وتجمد رصيد المنتخب السعودي  بلا نقاط ولحق به رسمياً منتخب مصر الذي خسر آخر بصيص أمل له بعد خسارة الأخضر ليحتل الفراعنة المركز الثالث بلا نقاط ثم السعودية الرابع بفارق الأهداف.

شوط أول
قدم منتخب السعودية بداية جيدة بالوصول إلى مرمى أوروجواي عبر كرة عرضية مرت دون متابعة ثم محاولة من فهد المولد بتسديدة فوق العارضة وأرسل كافاني كرة عرضية خطيرة مرت بعيداً عن مرمى السعودية.

تحسن الأداء الهجومي لأوروجواي ، ونجح لويس سواريز في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 23 من كرة عرضية فشل الحارس محمد العويس في إبعادها لتصل لسواريز الذي هز الشباك ببراعة.

أضاع هتان باهبري جناح المنتخب السعودي بمحاولة قريبة فوق العارضة ثم أهدر محاولة قريبة من كرة عرضية سريعة قابلها بتسديدة فوق العارضة ، وانطلق محمد البريك في أكثر من محاولة عبر الجهة اليمنى مع تسديدة فوق العارضة من سالم الدوسري.

وتعرض تيسير الجاسم لاعب الوسط وقائد الأخضر لإصابة قوية في العضلة الخلفية وغادر ملعب المباراة في الدقيقة 44 وحل بدلاً منه حسين المقهوي لينتهي الشوط الأول بتقدم أوروجواي.

انطلق الشوط الثاني من المباراة التي تجمع بين منتخبي السعودية وأوروغواي، التي سجل فيها لاعب منتخب أوروغواي لويس سواريز هدفا، في الدقيقة 22 من عمر اللقاء، الذي يجري ضمن المجموعة الأولى في كأس العالم، في مدينة روستوف أون دون الروسية.

وكاد لاعب منتخب السعودية هتان باهبري، أن يسدد هدفا قويا في الدقيقة 25، إلا أن حارس مرمى أوروغواي، فيرناندو موسليرا، نجح في التصدي لها، وأصيب اللاعب السعودي تيسير الجاسم، الذي لعب مباراته الدولية رقم 134، ليصبح سادس أكثر لاعب سعودي يشارك في مباريات دولية، ليتم استبداله باللاعب حسين المقهوي في الدقيقة 43 من اللقاء.

وفي الدقيقة 58 أجرى منتخب أوروغواي تبديلين، بنزول اللاعب دييغو لاكسالت، مكان كريستيان رودريغز، واللاعب لوكاس توريرا بدلا عن ماتياس فيتشينو.

وعلى جانب المنتخب السعودي، أجرى تبديله الثاني في الدقيقة 74، بنزول محمد كنو بدلا من هتان باهبري، ثم تبديله الثالث في الدقيقة 77 بنزول محمد السهلاوي بدلا من فهد المولد.

وعاد منتخب أوروغواي وأجرى تغييرا في الدقيقة 81، ليدخل ناهيتان نانديز المباراة، ويخرج كارلوس سانشيز اركوسا.

وبلغت نسبة استحواذ منتخب أوروغواي على الكرة 54 في المائة، فيما استحوذ عليها الأخضر بنسبة 46 في المائة، حتى الدقيقة 17 من عمر اللقاء.

ويعد هذا اللقاء الثاني لكلا الفريقين ضمن هذه المجموعة، إذ فازت أوروغواي على مصر (1-0)، فيما خسر المنتخب الأخضر بـ 5 أهداف مقابل لا شيء أمام روسيا.

تشكيلة السعودية:

محمد العويس، وأسامة هوساوي، وعلي آل بليهي، ومحمد البريك، وسلمان الفرج، وهتان باهبري، وياسر الشهراني، وعبد الله عطيف، وتيسير الجاسم، وسالم الدوسري، وفهد المولد.

 تشكيلة أوروغواي :

فيرناندو موسليرا، وخوسيه خيمينيز، ودييغو جودين، وج. فاريلا، وكارلوس آندريس، ورودريجو بينتانكور، وكريستيان رودريغيز، ولويس سواريز، وفيسينو، وإدينسون كافاني، ومارتين كاسيريس.

 

المزيد من بوابة الوسط