تقرير أميركي «خطير» يشكك في فوز ريال مدريد على ليفربول

حارس ليفربول كاريوس يبكي وفي الإطار يظهر احتكاكه براموس (أرشيفية: الإنترنت)

بدأت جماهير نادي ليفربول حملة المطالبة بإعادة نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي فاز فيه ريال مدريد الإسباني أواخر مايو الماضي بنتيجة 3-1.

ويبني المشجعون مطالبتهم بإعادة المباراة، على ما خلص إليه تقريرٌ لأطباء أميركيين يقضي إلى أن حارس ليفربول، الألماني لوريس كاريوس، أُصيب بارتجاج بالدماغ في المباراة النهائية، وفق ما ذكرت تقارير إخبارية، الثلاثاء، وتفسر هذه الإصابة، على نطاق واسع، بأنها السبب الذي أدى إلى وقوع كاريوس في هفوات كلفت الفريق اللقب الأوروبي، وفقًا لـ«سكاي نيوز».

وترجح الجماهير المتبنية لفكرة الضغط على الاتحاد الأوروبي، أن التصادم الذي جرى بين الحارس وقائد ريال مدريد سيرجيو راموس، هو سبب الارتجاج، على الرغم من أن الأطباء لم يحددوا متى وقع هذا الارتجاج بالتحديد، وبناء على ذلك، طالب مشجعو فريق «الريدز» بإعادة المباراة، وبعثوا برسائل إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ونادي ريال مدريد، لكن لا يبدو أن هذا الأمر واقعي.

وأطلق موقع إلكتروني عريضة تطالب أيضًا بإعادة المباراة النهائية بين ليفربول وريال مدريد، بيد أن التفاعل معها بدا قليلاً.

وفي نفس المباراة، أُصيب نجم ليفربول، المصري محمد صلاح، بإصابة في كتفه بعد احتكاك عنيف مع راموس، وغادر الملعب إثر هذه الإصابة.
 

المزيد من بوابة الوسط