جماهير البرازيل تعاود الرقص على أنغام نيمار

منتخب البرازيل يحتفل بهدفه الأول في مرمى كرواتيا 3 يونيو 2018 (الإنترنت)

في الوقت الذي حقق فيه منتخب البرازيل فوزًا صعبًا على كرواتيا، بهدفين دون مقابل، إلا أن نجمها نيمار دا سيلفا، منح جماهير السامبا الطمأنينة خلال استعدادات المنتخبين للمشاركة في نهائيات كأس العالم بروسيا.

وافتتح نيمار، التهديف في الدقيقة 69، بعد كرة سريعة وصلت إليه في الجهة اليسرى من كوتينيو، ليراوغ اثنين من لاعبي كرواتيا، ثم يسدد تصويبة قوية اصطدمت بالعارضة وسكنت الشباك.، وأضاف روبرتو فيرمينو الهدف الثاني للسامبا في الدقيقة 93، بعد لمسة فنية رائعة من بوبي، من فوق الحارس الكرواتي.

وأهدر لوفرين، فرصة الهدف الأول، بعد رأسية استغلها من ركلة ركنية، مرت بمحاذاة القائم الأيمن لأليسون، حارس البرازيل، في الدقيقة 12.

وكاد أليسون أن يتسبب في هدف أول في مرمى فريقه، بعدما أخطأ في الخروج من مرماه وسدد الكرة في ريبيتش، لتخرج إلى ضربة مرمى.

ومع بداية الشوط الثاني، اشتعلت المدرجات بهتافات الجماهير عندما رأت نيمار دا سيلفا يقترب من خط الملعب ليشارك بدلًا من فرناندينيو ونزول، لأول مرة بعد غيابه لأكثر من ثلاثة أشهر عن ملاعب كرة القدم للإصابة،
وقام منتخب البرازيل بمحاصرة الكروات، وكاد .يبيتش، أن يسجل أولى أهداف المباراة، بضربة رأسية، تمكن أليسون من التصدي لها ببراعة وإبعادها، قبل أن ينجح نيمار في إحراز الهدف الأول لمنتخب البرازيل، في الدقيقة 69، من كرة سريعة وصلت إليه في الجهة اليسرى من كوتينيو، ليراوغ اثنين من لاعبي كرواتيا، ثم يسدد كرة قوية اصطدمت بالعارضة وسكنت شباك كرواتيا.

وكادت الشباك الكرواتية أن تستقبل هدفًا ثانيًا في الدقيقة 85، بعد تسديدة قوية من ركلة حرة ثابتة سددها نيمار من خارج منطقة الجزاء، مرت بمحاذاة القائم الأيمن لحارس كرواتيا، قبل أن يتمكن فيرمينيو من إحراز الهدف الثاني للسامبا، في الدقيقة 93 من عمر اللقاء، بعد لمسة فنية رائعة من بوبي، لعبها «لوب» من فوق الحارس الكرواتي، أنهى بعدها حكم اللقاء المباراة بفوز البرازيل بهدفين نظيفين على كرواتيا.

 

كلمات مفتاحية