بالفيديو: صلاح يصاب «بالجنون» عندما التقى شبيهه المصرى

محمد صلاح مع شبيهه أحمد (أرشيفية: الإنترنت)

سلط الإعلام الإيطالى الضوء على الشاب المصرى أحمد بهاء، الذى يعمل مهندسًا بإحدى شركات الاتصالات في مصر، والذى يشبه اللاعب المصرى ومهاجم الفريق الإنجليزي ليفربول، محمد صلاح، وقالت قناة «سكاى نيوز» إن التشابه أمر لا يصدق.

ووفقا للقناة الإيطالية، فإن اللاعب المصرى محمد صلاح أصبح مصدر سعادة الشعب المصري في الفترة الأخيرة، واكتشف صلاح فى قريته نجريج، بشخص يشبهه كثيرًا، وكأنه ينظر فى مرآه، وهو أمر لا يصدق على الإطلاق، فأحمد بهاء ومحمد صلاح كأنهما «توأم» لا أحد يستطيع التفريق بينهما.

وأشار بهاء إلى أنه عندما يسير في الشارع يتصور الكثيرون أنه هو اللاعب بالفعل فيستوقفونه ويصافحونه ويعانقونه، على اعتبار أنه محمد صلاح، مضيفا أنه يحاول كثيرا إقناعهم أنه ليس اللاعب وأنه شخص آخر لكن الغالبية منهم لا تصدق ويصرون على التقاط صور معه على أنه محمد صلاح.

ولفت شبيه محمد صلاح،الانتباه في مقهى بالقاهرة حين شارك الجمهور في مشاهدة مباراة يخوضها اللاعب المصري مع ناديه أمام
روما في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

بشعره وابتسامته وعينيه ولحيته، خطف شبيه محمد صلاح، الأضواء، وكان المشجعون في المقهى يصافحون أحمد بهاء ويعانقونه ويلتقطون الصور معه، في الوقت الذي كان فيه محمد صلاح مشغولًا في روما بمساعدة أقرانه على تحقيق فوز بواقع 7-6 ليضمن التأهل إلى الدور النهائي ومواجهة ريال مدريد.

بهاء (30 عامًا) كان قد التقى محمد صلاح لأول مرة في 2016، وكان من الصعب التفريق بين الاثنين خلال لقائهما القصير في قرية نجريج مسقط رأس صلاح الذي نال جائزة لاعب العام في استفتاء رابطة الكتّاب في إنجلترا.

وأصبح صلاح نجما في مصر بين عشية وضحاها منذ أن انضم إلى ليفربول العام الماضي حتى باتت المقاهي في جميع أنحاء البلاد تكتظ بالمشجعين الذين يشاهدون مباريات النادي كما تمتلئ الشوارع بلافتات وصور مرسومة على الحوائط له.

وكشف بهاء أن صلاح قال له خلال لقائهما إنه يشعر وكأنه يقف أمام مرآة، وأضاف أن الشبه بينه وبين صلاح يشعره بالفخر لأنه يعتبر أن اللاعب الدولي هو السبب في البهجة التي يشعر بها المصريون حاليا.