تشيلسي إلى نهائي كأس إنجلترا و«المانيو» في انتظاره

من احدى هجمات تشيلسي على مرمى ساوثهامبتون 22 أبريل 2018 (الإنترنت)

أزاح تشيلسي ساوثهامبتون وضرب موعدًا نارياً مع مانشستر يونايتد، في المباراة النهائية لمسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، بفوزه في نصف النهائي 2-0 مساء اليوم على ملعب «ويمبلي».

وأحرز أوليفيه جيرو (46) وألفارو موراتا (82) هدفي تشيلسي، وكان يونايتد قد تأهّل إلى المباراة النهائية بفوزه أمس السبت على توتنهام 2-1.

بدأ تشيلسي المباراة بضغط ومحاولات هجومية لهازارد وويليان وجيرو، طوال زمن الشوط الأول، حتى افتتح تشيلسي التسجيل بعد 28 ثانية فقط، من بداية الشوط الثاني، من هجمة سريعة مرّر على إثرها هازارد الكرة إلى جيرو الذي راوغ 3 مدافعين والحارس بحركة فنية رفيعة، قبل أن يضع الكرة في الشباك الخالية.

ورد ساوثهامبتون في الدقيقة 54، عندما ترك أوستن الكرة لتصل إلى المنفرد لونج الذي حاول مراوغة حارس تشيلسي ويلي كاباييرو، لكن الكرة طالت منه.

وتألّق كاباييرو في إنقاذ محاولة من البديل ريدموند، وتصدّى الحارس أليكس ماكارثي لكرة قوية من هازارد في الدقيقة 73، وقبلها طالب لاعبو ساوثهامبتون باحتساب هدف لهم بحجة تخطي الكرة خط المرمى، لكن الحكم رأى أن الحارس كاباييرو تعرض للاحتكاك في منطقة الست ياردات من قبل أوستن.

وفي ظل محاولات ساوثهامبتون لتعديل النتيجة، عزز تشيلسي تقدّمه بهدف ثان في الدقيقة 82، عن طريق البديل موراتا الذي ارتقى برأسه لعرضية مواطنه سيزار أزبيليكويتا.

وحاول ساوثهامبتون تدارك الموقف، لكن القائم الأيمن وقف في وجه متابعة أوستن المثالية من زاوية شبه مستحيلة، ورد عليها تشيلسي بانطلاقة من هازارد على الناحية اليسرى أعاد من خلالها الكرة إلى موراتا الذي تابعها بسرعة، لكن المدافع ويسلي هويدت أبعد الكرة قبل أن تجتاز خط المرمى في الدقيقة 84.

المزيد من بوابة الوسط