بالفيديو: كل يوم رقم مثير حتى انطلاق مونديال روسيا

لم يتبق على انطلاقها سوى 80 يوماً، أي بعد أقل من أربعة أشهر، وتحديداً يوم 14 يونيو، سيشهد ملعب لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو، انطلاق العرس الكروي العالمي في نسخته الـ21، بإقامة المباراة الإفتتاحية لمونديال روسيا 2018 بين منتخب البلد المضيف ونظيره السعودي، وفقًا لموقع الاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA.

إنه الوقت المناسب إذن لبدء العد التنازلي. لغاية بداية أم البطولات، سنسلط الضوء كل يوم على رقم من الأرقام المثيرة التي يحفل بها تاريخ كأس العالم FIFA.

80- على مدى تاريخ نهائيات كأس العالم FIFA الذي يمتد لقرابة 90 سنة، تُرجمت 80 بالمائة من ضربات الجزاء الممنوحة في إطار منافسات هذه البطولة العالمية إلى أهداف. وهذا يعني أنه من بين خمس ركلات جزاء، وجدت أربع ركلات طريقها إلى الشباك. وهناك ضربات جزاء ستظل بلا شك محفورة إلى الأبد في ذاكرة كرة القدم العالمية.

في 9 يوليو 2006، كانت كل الأنظار مسلطة على زين الدين زيدان. بعد أهدافه الحاسمة في شباك أسبانيا في دور الستة عشر وأمام البرتغال في مواجهة نصف النهائي، تمكن مرة أخرى من هز الشباك في موقعة نهائي كأس العالم 2006 FIFA ضد المنتخب الإيطالي، لكن بكيفية غاية في الروعة هذه المرة. فعلى طريقة بانينكا سجل ركلة الجزاء ببراعة كبيرة وهدوء مدهش، ولم يترك بذلك أي فرصة لجيانلويجي بوفون. لم يسبق لأي لاعب أن تجرأ على تنفيذ ركلة جزاء برفع الكرة بهذه الطريقة في نهائي كأس العالم FIFA.

وبقية الحكاية يعرفها الجميع؛ تعرّض زيدان لبطاقة حمراء وطرد من الملعب بعدما نطح بقوة ماركو ماتيرازي، لتنهزم فرنسا في نهاية المطاف بعد اللجوء إلى ركلات الترجيح. ذكريات أفضل عاشها في المقابل أندرياس بريمه. ففي نهائي إيطاليا 1990 نجح قبل خمس دقائق على صافرة النهاية في تنفيذ ركلة جزاء حاسمة، ليقود بذلك منتخب ألمانيا للفوز على الأرجنتين بهدف دون رد.