إسبانيا ترفض شيكاً على بياض وتنوي حبس رونالدو

تنوي مصلحة الضرائب في إسبانيا الاستمرار في طريقها نحو توقيع عقوبة الحبس على اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، على خلفية مزاعم تهربه من دفع 14.7 مليون يورو كضرائب مستحقة على دخوله المادية الناجمة عن استغلال حقوق الصورة خلال الفترة ما بين عامي 2011 و2014.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية إن مصلحة الضرائب رفضت الشيك الموقع على "بياض" الذي قدمه لها اللاعب البرتغالي من أجل تفادي عقوبة سجنه.

وأوضحت الصحيفة أنه قبل بضعة أشهر كان هناك اجتماع مرضيًا للغاية عرض خلاله النجم البرتغالي دفع مبلغ كبير من المال يتراوح بين أربعة وخمسة ملايين يورو بدلا من الـ 15 مليون يورو الذي تطالبه بدفعه السلطات الإسبانية.

وألمحت الصحيفة إلى أن كريستيانو رونالدو قدم عرضا لمصلحة الضرائب الإسبانية من أجل إغلاق القضية في إطار اتفاق اقتصادي.

وأبدى لاعب ريال مدريد موافقته على دفع المبلغ الذي تراه مصلحة الضرائب في إسبانيا مناسبا للابتعاد عن العقوبة الجنائية وتراجع السلطات عن طلبها بسجنه.