برشلونة المجهد ضيف تشيلسي المتعافي

مباراة سابقة بين برشلونة وتشيلسي (أرشيفية : الإنترنت)

يستضيف نادي تشيلسي الإنجليزي، الثلاثاء على استاد ستامفورد بريدج، غريمه برشلونة الإسباني، في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

وسيختبر حامل لقب الدوري الإنجليزي خلال موقعة لندن قدرات إرنستو فالفيردي، لاسيما أنه يدخل المباراة بمعنويات مرتفعة عقب عودته لدرب الانتصارات في البريميير ليغ، والتأهل لربع نهائي كاس إنجلترا، كما أنه يدرك أن مواصلة مسيرته في التشامبيونز ليغ هو السبيل الوحيد لإنقاذ موسمًا محبطًا.

ويبدو أن كتيبة الإيطالي أنطونيو كونتي في أفضل حالاتها، المعنوية على الأقل، بعد الفوزين الكبيرين أمام وست بروميتش 3-0، في الدوري، وفي مباراة الكأس أمام هال سيتي 4-0، وعلى الرغم من تصدر الفريق الكاتالوني للدوري الإسباني بفارق مريح عن أقرب ملاحقيه، أتلتيكو مدريد بـ7 نقاط، إلا أن منحنى الأداء يبدو أنه في هبوط خلال آخر مواجهات وهو ما كان واضحًا في سقوطه في فخ التعادل لمباراتين متتاليتين في الليغا أمام إسبانيول ثم خيتافي، قبل أن يحقق فوزًا بشق الأنفس 2-0 خارج القواعد على إيبار السبت الماضي، في مباراة لم يكن البرسا الطرف الأفضل فيها.

ويدرك لاعبو برشلونة أن التأهل لدور الثمانية بدوري الأبطال سيتحدد 14 مارس المقبل عندما يستضيف البلوز على ملعب كامب نو في مواجهة الإياب، وهو ما يستدعي الخروج بنتيجة إيجابية من ستامفورد بريدج.

وسيفتقد البارسا خلال مواجهته لخدمات النجم البرازيلي والوافد الجديد في الميركاتو الشتوي فيليبي كوتينيو، وذلك لسابق مشاركته مع فريقه السابق ليفربول الإنجليزي في نفس المسابقة، بالإضافة للبرتغالي نيلسون سيميدو للإيقاف.

المزيد من بوابة الوسط