قلة النوم تزيد احتمالات الإصابة بأمراض القلب

توصلت دراسة فنلندية إلى أن الحرمان من النوم لفترات طويلة يؤثر على مستوى الكوليسترول الجيد في الجسم، وبالتالي يزيد احتمالات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

فوفق ما ذكره موقع «ميديكال نيوز توداي» وجدت الدراسة أن النوم لفترات قليلة يسبب تغيرات في الجينات المسؤولة عن تنظيم مستويات الكوليسترول.

ولاحظت أيضًا أن أولئك الذين يحصلون على ساعات نوم أقل، تنخفض لديهم مستويات البروتينات الدهنية عالية الكثافة، المعروفة باسم الكولسترول الجيد، مقارنة بغيرهم. وتعد البروتينات الدهنية عالية الكثافة المسؤولة عن إبعاد البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة من الشرايين، وتسبب الأخيرة أمراض تصلب الشرايين مما يزيد احتمالات الإصابة بأمراض القلب والجلطات.

لهذا تعد مستويات البروتينات الدهنية عالية الكثافة من العوامل المساعدة في تحسين حالة القلب.

وأجرت الدراسة باستخدام تحليلات وبائية ومختبرية.

وفي التجارب المختبرية، استعان الفريق بـ21 شخصًا للنوم داخل مختبر لمدة خمسة أيام. وتم تقليل ساعات النوم لـ14 شخصًا منهم إلى أربع ساعات فقط يوميًا.

ومن خلال تحليل عينات الدم لجميع المشاركين لاحظ الفريق تراجع نشاط الجينات المنظمة للبروتين الدهني المسؤول عن مستويات الكولسترول عند المشاركين الذين حظوا بأربع ساعات نوم فقط.

المزيد من بوابة الوسط