احذر القيلولة الطويلة

رغم تأكيد دراسات كثيرة على أهمية القيلولة بالنسبة للجسم عامة والذاكرة بشكل خاص، إلا أن دراسة حديثة حذرت من القيلولة الطويلة التي تمتد لأكثر من ثلثي ساعة.

وأظهرت نتائج الدراسة التي نشرت في مؤتمر الندوة العلمية السنوية لكلية الطب في أميركا أن القيلولة التي تدوم لأكثر من 40 دقيقة من الممكن أن ترفع خطر الإصابة بالمتلازمة الأيضية (Metabolic Syndrome)، حسب موقع «روسيا اليوم».

وأوضح الباحثون أن متلازمة الأيض تعني الإصابة بارتفاع ضغط الدم ونسبة الكولسترول فيه وزيادة الدهون حول منطقة الخصر، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، وبالتالي ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب.

وحسب موقع «بي بي سي» فإن الوقت الطبيعي لأخذ غفوة، استنادًا إلى إيقاعات الساعة البيولوجية لدينا، هو فترة ما بعد الظهر، أي ما بين الساعة الثانية والرابعة مساءًا، ويلعب التوقيت دورًا مهمًا في فعاليتها بالنسبة لجسم الانسان.

ومن توصيات الدراسة ألا تتجاوز فترة القيلولة 20 -30 دقيقة.

المزيد من بوابة الوسط