الصحة العالمية تعترف بفشلها في احتواء إيبولا

اعترفت منظمة الصحة العالمية أخيرًا بتقصيرها في التعامل مع مرض إيبولا، بعد انتقاد عدة منظمات لها في الجهود التي بذلتها في مكافحة المرض الذي انتشر في غرب أفريقيا.

وأفاد بيان لقيادة منظمة الصحة العالمية حصلت عليه «رويترز»، أمس الأحد، بأن المنظمة اعترفت بوجود إخفاقات خطيرة في تعاملها مع أزمة مرض إيبولا، وتعهدت بإجراء إصلاحات تمكنها من العمل بصورة أفضل مستقبلاً.

وأضاف البيان الذي يعود تاريخه ليوم 16 أبريل «أخذنا بعين الاعتبار الانتقادات التي وجهت للمنظمة بأنه -ضمن أمور أخرى- كانت الاستجابة الأولية لمنظمة الصحة العالمية بطيئة وغير كافية، ولم تكن قوية في تحذير العالم، لم نعمل بكفاءة في التنسيق مع الشركاء الآخرين، كان هناك قصور في التواصل بشأن المخاطر وحدث خلط في تحديد الأدوار والمسؤوليات».

المزيد من بوابة الوسط