الإفراط في شرب المياه مضر

ينصح العديد من الأطباء بضرورة شرب كميات مناسبة من الماء لأن نقص السوائل قد يهدد صحة الجسم ويسبب العديد من الأمراض ويضر الكليتين، ولكن زيادة الماء عن اللازم في الجسم قد يكون ضار أيضًا.

ويشير موقع «دويتشه فيه» الألماني إلى أن شرب المياه بكثرة أي حوالي أكثر من خمسة لترات يوميًا يؤدي لمخاطر صحية.

وهذا الإفراط يمكن أن يصيب الإنسان بما يسمى «التسمم المائي»، فمثلًا إذ تناول الشخص سبعة لترات يوميًا من الماء يؤدي هذا إلى التخفيف الحاد لتركيز الدم وتراجع معدل الصوديوم، لذا يجب عدم المبالغة في شرب الماء حتى في أشد الأيام حرًا.
وينصح الخبراء بتناول لتر ونصف من الماء يوميًا يمكن زيادتها إلى ثلاثة لترات لمن يؤدون أعمالاً بدنية مجهدة أو في أيام الصيف الحارة.

ومن المهم أيضًا حساب السوائل الموجودة في الخضروات والفاكهة والتي تغطي جزءًا كبيرًا من احتياجنا للماء، فثمرة الخيار مثلا تتكون من 96% من الماء، وكذلك الخس والذي يحتوي على نسبة كبيرة من الماء، وبالتالي فإن من يكثر من تناول الخضروات والفاكهة يعوض نقص السوائل.