كيف يعمل المخ أثناء القيادة؟

يظنُّ البعض أنَّه قادرٌ على أداء كثير من المهام في وقت واحد خاصة أثناء القيادة، ولكن ليس هذا ما يحدث بالضبط داخل الدماغ، فالمخ لا يُحسن تعدد المهام، لكنه يعمل بتحويل الاهتمام من جزء واحد من الدماغ إلى جزء آخر.

وحسب موقع «سي إن إن» فإنَّه يمكن للإنسان تحويل تركيزه بسرعة، قد يأخذ أحيانًا عُشر الثانية، ولكن الوقت لا يهم بقدر عرض النطاق الترددي الذي يحتاج إليه الدماغ للانتقال من جهة إلى أخرى.
وهذا قد لا يؤثر في أدائك فحسب، بل بجودة النتيجة.
عند القيادة مثلًا إذا نظرنا إلى التصوير بالرنين المغناطيسي لدماغ شخص يقود، فسترى الأجزاء التي تعمل، والآن إذا أضفنا عاملاً آخر في الدماغ، وهو الاستماع، فإنَّ مستوى التفكير الذي كان يستهلكه الدماغ في القيادة سينخفض بـ 37%.
ولكن هناك 2% من البشر يستطيعون فعلاً أداء مهام متعدِّدة، ويعد ذلك موهبة وراثية، ومعظمنا لا يمتلك هذه الموهبة، ولكن هؤلاء الأشخاص بإمكانهم القيام بمهام متعدِّدة في نفس الوقت من دون أنْ يخسروا الفعالية أو الجودة.

كما أنَّ دراسات أكدت أنَّ المرأة أفضل من الرجل في تنفيذ المهام المتعدِّدة على عكس المعتقد والشائع.