دراسة: «فيسبوك» يسبب الاكتئاب

على الرغم من استخدام حوالي 900 مليون شخص حول العالم موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» بشكل يومي، ويعد هو الوسيلة الأفضل لإبقائك متواصلاً مع أصدقائك، فإنَّ بعض المستخدمين الذي يقضون وقتًا طويلاً يتصفحون الموقع قد يتعرَّضون لمشاعر سلبية بسبب المقارنة مع الآخرين وتقليل التواصل مع الأصدقاء، حسب دراستين حديثتين وجدتا علاقة بين الاستخدام المفرط للموقع وظهور أعراض الاكتئاب.

أجرى الدراستين باحثون في جامعة هيوستن بولاية تكساس الأميركية، واستقصوا كيف أنَّ المقارنة الاجتماعية على الموقع من الممكن أنْ تؤثر في الصحة النفسية لبعض المستخدمين، حسب موقع «ميديكال نيوز توداي».

وقال أحد الباحثين إنَّ «فيسبوك» لا يسبب بالضرورة الاكتئاب، ولكن المشاعر السلبية تنمو عند الاستخدام المفرط للموقع ووضع الشخص نفسه في مقارنة مع المستخدمين الآخرين.

وفكرة المقارنة الاجتماعية ليست جديدة، فهي ظهرت في الخمسينات من القرن الماضي في شكل نظرية اقترحها عالِم النفس، ليون فستنغر، وتؤكد النظرية حاجة الإنسان لتقييم نفسه عن طريق المقارنة بالآخرين.

ولكن بزيادة المقارنة أثناء الاستخدام المفرط لـ«فيسبوك» يجعل الأشخاص يشعرون بالسوء، حسب دراسة أُجريت على 180 مشاركًا من الرجال والنساء قضوا وقتًا طويلاً يستخدمون الموقع وأظهروا أعراض الاكتئاب، ودراسة أخرى أُجريت على 152 مشاركًا ووجد الباحثون أنَّ هناك علاقة بين طول المدة التي يقضيها الشخص على «فيسبوك» وظهور أعراض الاكتئاب بسبب المقارنة الاجتماعية.

المزيد من بوابة الوسط