إشعاع الهواتف المحمولة يفاقم الأورام السرطانية (دراسة)

تثير إشعاعات الهواتف المحمولة قلق الأطباء والأشخاص العاديين، بسبب احتمال تسبب هذه الإشعاعات في أمراض مختلفة على رأسها السرطان.

وبالفعل خلص باحثون ألمان إلى أن إشعاع الهواتف المحمولة يمكن أن يزيد من نمو الأورام السرطانية، لدى الفئران على الأقل، حسب موقع «دويتشه فيله».

وأجريت الدراسة على مجموعتين من الفئران، حُقنت بمواد محفزة للسرطان مع تعريض المجموعة الأولى لإشعاع إضافي، وخلصت النتيجة إلى أن المجموعة الأولى ارتفعت لديها نسبة ظهور الأورام السرطانية في الرئة والكبد بنسبة الضعف مقارنة بالمجموعة الثانية التي لم تتعرض للإشعاع.

وأوضح المشرف على الدراسة، البروفيسور إلكساندر ليرشل، لوسائل الإعلام الألمانية أن هذه النتائج لا تعني أن استخدام الموبايل يمكن أن يسبب السرطان، وأضاف: «تظهر دراستنا أن شبكات تقوية إرسال المحمول تساعد على اتساع نطاق الأورام الموجودة بالفعل»، وأضاف: «لكن لا توجد حتى الآن أدلة تدعم الاعتقاد بأن هذا الإشعاع يسبب السرطان».

المزيد من بوابة الوسط