احذر عواقب عدم الشفاء التام من الأمراض

ينصح الأطباء بضرورة إتمام العلاج عند الإصابة ببعض الأمراض نظرًا لأنَّ عدم الشفاء التام من العدوى قد يؤدي إلى عواقب وخيمة؛ فعلى سبيل المثال قد يؤدي عدم الشفاء من التهاب الشعب الهوائية إلى الإصابة بالتهاب رئوي.

وذكرت الوكالة الألمانية أنَّ عدم الشفاء التام من الزكام قد يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية أو التهاب الجيوب الجبهية.

ولهذا يُنصح بالراحة التامة في الفراش عند الإصابة بأية عدوى، وعدم الاستهانة بها والاكتفاء بتعاطي الأدوية، والتوقف عن ممارسة الرياضة عند الإصابة بنزلة برد؛ حيث يتسبب الإجهاد الناجم عن ممارسة الرياضة في إضعاف مناعة الجسم، ومن ثَـمَّ تتحول نزلة البرد إلى التهاب الشعب الهوائية.

ويمكن ملاحظة مؤشر تحوُّل المرض وعدم الشفاء منه إذا استمر السعال والزكام بعد انقضاء المدة التقليدية لعدوى نزلة البرد والتي تتراوح بين ثمانية وعشرة أيام، عندئذٍ قد تتحول نزلات البرد إلى التهاب الشعب الهوائية.