نجاح عملية فصل التوأم الطفيلي اليمني «عائشة»

السعودية تنجح في فصل التوأم الطفيلي اليمني «عائشة» (الإنترنت)

أعلنت السلطات الطبية السعودية نجاح عملية فصل التوأم الطفيلي اليمني «عائشة»، حسب المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، رئيس الفريق الطبي والجراحي، الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة.

وكشف الربيعة في التشخيص للتوأم الطفيلي «عائشة»، الجمعة على «تويتر»، أنه هو عبارة عن طفل مكتمل مع وجود حوض وأطراف سفلية إضافية مزدوجة ومتطفلة عليها وتشترك معها في منطقة الحوض، كما أن هناك عيوبًا خلقية واشتراكًا في الجهاز البولي والتناسلي السفلي، وفق «روسيا اليوم».

يذكر أن المملكة تتصدر دول العالم في عدد عمليات فصل التوائم السيامية، التي أجراها البرنامج السعودي لفصل التوائم السيامية؛ حيث أجريت أول عملية فصل توأم سيامي بالمملكة العام 1990، تم فيها دراسة 117 حالة توأم سيامي من 22 دولة في ثلاث قارات حول العالم، بمجموع عدد ساعات وصلت قرابة 570 ساعة، وأطول عملية منها استغرقت 23 ساعة ونصف الساعة.

ويعكس هذا النجاح في عمليات فصل التوائم التطور الكبير في المجال الصحي للمملكة؛ حيث وصل عدد الفريق الطبي والجراحي في بعض العمليات إلى 35 مختصا من الأطباء والجراحين والفنيين وكادر التمريض.

وجدير بالذكر أنه سبق وأجريت عملية فصل توأمين سيامي ليبيين وهما أحمد ومحمد، 14 نوفمبر 2019، في السعودية واستغرقت قرابة 14 ساعة، وشارك فيها 35 من المتخصصين والكوادر التمريضية والفنية، وكانت هي العملية رقم 48 في سلسلة التوائم السيامية التي أجريت في المملكة خلال الثلاثين عامًا الماضية.

المزيد من بوابة الوسط