هذه الطحالب سامة للإنسان والحيوانات البحرية

محار على طحالب في بحر بسان مالو الفرنسية في 30 مارس 2021 (أ ف ب)

اكتشف باحثون أن الطحالب الدقيقة «داينوفيسيس» السامة للإنسان، ضارة أيضا بالمحار والأسماك، حسب معهد البحوث الفرنسي لاستغلال البحار، في دراسة بالتعاون مع جامعة نانت.

وتنتج الطحالب الدقيقة، وهي كائنات مجهرية وحيدة الخلية، نصف الأكسجين الموجود على الأرض من خلال عملية التمثيل الضوئي وهي أساس السلسلة الغذائية في المحيطات، لكن بعضها، مثل «داينوفيسيس»، ينتج سموما مسببة للإسهال ما يعرض مستهلكي المحار إلى أخطار صحية، وفق «فرانس برس»، الإثنين.

وركز الباحثون على هذا الكائن كجزء من مشروع «كوكلايم» الأوروبي الذي يهدف إلى تحليل تأثير الاحتباس الحراري في البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي على النشاطات التجارية والترفيهية.

وقال فيليب هيس المتخصص في السموم النباتية في معهد البحوث الفرنسي لاستغلال البحار في نانت: «إحدى النتائج هي أن الطحالب الدقيقة لا تؤثر على صحة الإنسان فحسب، بل تشكل أيضا مشكلة بالنسبة إلى الحيوانات البحرية».

وسعى الباحثون أيضا إلى فهم تأثير ارتفاع درجة حرارة المحيطات على انتشار هذه الطحالب الدقيقة، وفقا للسيناريوهات المختلفة لخبراء المناخ التابعين للأمم المتحدة.

وبحسب بيان صحفي صادر عن معهد البحوث الفرنسي لاستغلال البحار: «في ضوء كل السيناريوهات، ستشهد هذه الطحالب ازدهارا على الأقل حتى العام 2100».

المزيد من بوابة الوسط