إليك أسهل طريقة لتجديد شبابك

زيادة الكتلة العضلية أفضل وأسهل طريقة تسمح للإنسان بأن يبدو أصغر سنا (الإنترنت)

تعد زيادة الكتلة العضلية أفضل وأسهل طريقة، تسمح للإنسان بأن يبدو أصغر سنا، من عمره الحقيقي.

ويوصي البروفيسور ساتوتشي فودجيتا، الأستاذ بكلية الصحة الرياضية بجامعة ريتسوميكان اليابانية، بإجراء تمارين بدنية بصورة دورية منتظمة وتناول البروتينات الضرورية لنمو الكتلة العضلية، وفق «روسيا اليوم».

وأظهرت الدراسات العلمية أن ممارسة التمارين الرياضية تحسن مرونة الجلد وتركيبه. والتمارين الرياضية العضلية تزيد سمك جلد الإنسان، بفضل ارتفاع محتوى المركب بيغليكان biglycan، لذلك يلاحظ أن البقع والتجاعيد والنتوءات عند الأشخاص الذين لديهم جلد سميك قليلة.

ويقول البروفيسور، «للحصول على جسم رشيق وقامة مستقيمة لا بد من العضلات. لذلك على الشخص النحيف الاهتمام بعدد العضلات التي تقلص الأنسجة الدهنية، وليس بحجمها. والتمارين الرياضية تحرق الدهون».

البروتينات
يشير إلى أن تناول البروتينات، يجعل عملية تشكل العضلات أكثر فاعلية، ومن أجل ذلك يكفي تناول قطعة لحم أو سمك بحجم كف اليد. كما أن هناك مكملات بروتينية على شكل مسحوق تذوب في الماء أو الحليب يمكن تناولها، أو تناول قطع البروتين أو مصل الألبان أو الكازين أوفول الصويا.

وأن تناول الطعام بعد ممارسة التمارين الرياضية ينشط عملية نمو العضلات، التي تستمر يومين بعد ممارسة الرياضة. ويقول البروفيسور، «عندما يتغيب الشخص عن ممارسة التمارين، عليه تناول البروتينات، لأنها تعمل على نمو العضلات بصورة أفضل».

وينصح الخبير بتناول منتجات الألبان الغنية بالحمض الأميني ليسين الذي يحفز تكوين العضلات. ويقول، «لهضم اللحم والبيض والسمك يحتاج الجسم إلى وقت. ولكن الأحماض الأمينية والبروتينات يمتصها الجسم بسرعة، وهنا تكمن أفضليتها. كما أنها تحفز عملية تكوين العضلات، لذلك يمكن استخدامها عندما لا يوجد الوقت الكافي لتحضير الطعام وتناوله».

ويضيف، الفائدة الأخرى من ممارسة التمارين الرياضية، هي تحسن المزاج والتركيز، فضلا عن تخفيض التوتر. كما أن الرياضة تحسن عملية التمثيل الغذائي لذلك «لن يسمن الشخص حتى إذا أكل نفس كمية الطعام السابقة».

المزيد من بوابة الوسط