تسريب بيانات مرضى نفسيين على الإنترنت

مكتب شركة فاستامو للطب النفسي، هلسنكي، 24 أكتوبر 2020 (أ ف ب)

كشفت الشرطة الفنلندية عملية اختراق وتسريب، طاولت سجلات عشرات الآلاف من مرضى يتلقون علاجا نفسيا بجمعيات خيرية للصحة العقلية.

وأعلن وزراء عن اجتماع طارئ، هذا الأسبوع، للبحث في هذا الخرق غير المسبوق للبيانات، حسب «فرانس برس»، الاثنين.

وقالت الشرطة إن «الآلاف» من مرضى شركة «فاستامو» الخاصة، التي تدير 25 مركزا للعلاج النفسي في كل أنحاء فنلندا، قدموا بلاغات جنائية بعد وصول قراصنة إلى سجلات المرضى السرية للشركة.

وأبلغ العديد من المرضى عن تلقيهم رسائل إلكترونية يطالَبون فيها بدفع 200 يورو، بعملات البيتكوين، مقابل عدم نشر محتويات أحاديثهم مع المعالجين.

وقال روبن لاردو مدير مكتب التحقيقات الوطني الفنلندي في مؤتمر صحفي «نحن نحقق في خرق أمني كبير وابتزاز من بين أمور أخرى».

وأضاف أنهم يعتقدون أن عدد المرضى الذين تعرضت سجلاتهم للخرق يصل إلى عشرات الآلاف.

وقالت «فاستامو» إنه «آسفة جدا» للخرق الذي حصل، فيما أوضح خبراء أمنيون لجريدة «هيلسينغين سانومات» أن ملف بيانات بحجم 10 غيغابايت يحتوي على ملاحظات خاصة بين ألفي مريض على الأقل ومعالجيهم، ظهر على مواقع إلكترونية على «الشبكة المظلمة» أو «دارك ويب».

وأثار هذا الحادث صدمة واسعة في الدولة الاسكندنافية، التي يبلغ عدد سكانها 5.5 مليون نسمة حيث اجتمع الوزراء الأحد لمناقشة طريقة دعم المرضى الذين سربت بياناتهم الحساسة.

وقالت وزيرة الداخلية ماريا أويسالو للصحفيين: «من الواضح أن الأشخاص قلقون ليس فقط على أمنهم وصحتهم بل على أمن أحبائهم وصحتهم أيضا».

المزيد من بوابة الوسط