مباحثات أممية - صينية حول منشأ «كورونا»

مباحثات أممية - صينية حول منشأ «كرورونا» (رويترز)

أجرى فريق منظمة الصحة العالمية، الذي يحقق في منشأ فيروس «كورونا المستجد»، «مناقشات مكثفة» مع علماء في مدينة ووهان الصينية.
وقال ناطق باسم المنظمة إن المحادثات شملت تحديثات بخصوص أبحاث الصحة الحيوانية، حسب «رويترز»، الثلاثاء.

وكانت الصين أغلقت سوقًا للحيوانات البرية في ووهان، مع بدء التفشي بعد يوم من اكتشاف أن بعض المصابين كانوا يبيعون أو يشترون من السوق.

وترى المنظمة أن الفيروس جاء على الأرجح من الخفافيش، وربما كان له ناقل حيواني وسيط آخر، ويترقب العلماء والحكومات في مختلف أرجاء العالم نتائج تحقيق منظمة الصحة العالمية، خاصة واشنطن التي حشدت التأييد بقوة لإرسال الفريق.

وقال الناطق كريستيان ليندميير للصحفيين: «الفريق أجرى محادثات مكثفة مع نظرائه الصينيين وتلقى تحديثات بخصوص الدراسات الوبائية وتحليلات حيوية وجينية وأبحاث تتعلق بصحة الحيوان»، موضحًا أن المحادثات شملت لقاءات عن طرق الفيديو مع علماء وخبراء في علم الفيروسات في ووهان.

وكُلفت البعثة التحضيرية، التي تضم اثنين من خبراء صحة الحيوان وخبيرًا في علم الأوبئة والتي تستمر ثلاثة أسابيع، التحضير لبعثة فريق أكبر من العلماء الصينيين والدوليين سيسعى لاكتشاف كيف تمكن الفيروس المسبب لمرض «كوفيد-19» من تجاوز حاجز السلالات، وانتقل من الحيوان للإنسان.

المزيد من بوابة الوسط