خبير روسي: الحيوانات المصابة بـ«كورونا» لا تعدي الإنسان

حيوانات مع أصحابها في هونغ كونغ في 30 يناير 2020 (أ ف ب)

نفى خبير روسي في علم الأوبئة، إمكانية أن يصاب الإنسان بعدوى فيروس «كورونا المستجد» من الحيوانات الأليفة.

وأكد أن ذلك مستحيل حتى لو كانت الحيوانات مصابة بالفيروس التاجي، حسب «روسيا اليوم» نقلاً عن «نوفوستي».

وعلل نائب مدير الأبحاث في المعهد المركزي المتخصص في علم الأوبئة، ألكسندر غوريلوف، ذلك بأن «الحيوانات الأليفة لديها فيروسات تاجية خاصة بها».

وقال خلال مؤتمر صحفي: «يجب في الواقع أن نتحلى بالهدوء تمامًا. نعم يمكن أن تنتقل العدوى إلى القطة من الإنسان بعدد ما من الألف في المئة. ومع ذلك، القطة ليست قادرة على إصابة إنسان بالعدوى، هذه حقيقة مثبتة تمامًا. من الممكن أن تنتقل العدوى من قطة إلى أخرى إذا كانتا تعيشان في نفس المكان».

وتابع غوريلوف أن هذا الأمر يسري حتى على القطط السائبة، التي «تتنقل بين السطوح»، مشددًا على أنها «ليست خطرة بتاتًا» على البشر.

واختتم المتخصص الروسي في علم الأوبئة بالقول: «لذلك، دعونا نترك حيواناتنا الأليفة وشأنها، فلديها فيروساتها التاجية الخاصة. وبالنسبة للكلاب يوجد تطعيم ضد فيروسات الكلاب التاجية».

المزيد من بوابة الوسط