كندا تضع قيودا على تسويق التدخين الإلكتروني

شاب يدخن سيجارة إلكترونية في واشنطن في 9 نوفمبر 2019 (أ ف ب)

فرضت وزارة الصحة الكندية، الخميس، حظرا على الإعلانات عن منتجات التدخين الإلكتروني التي تستهدف الشباب، وفق ما أعلنت الوزارة.

ولن يسمح بتسويق المنتجات إلا في المتاجر المتخصصة والمواقع، التي يمكن للبالغين فقط الوصول إليها، ومنعت الإعلانات في أماكن أخرى بما فيها المتاجر واللوحات الإعلانية، حسب «فرانس برس».

واقترحت أوتاوا أيضا وضع تحذيرات صحية إلزامية على عبوات منتجات التدخين الإلكتروني، والحد من نسبة النيكوتين الموجود فيها.

وقالت وزيرة الصحة باتي هاجدو: «تظهر أحدث الإحصاءات أن عدد تلاميذ المدارس الثانوية الذين يستخدمون منتجات التدخين الإلكتروني تضاعف، وهو أمر مثير للقلق».

طالع أيضا: ماذا يفعل التدخين الإلكتروني في الرئتين؟

ووفقا لمسح حكومي، تضاعفت معدلات استخدام السجائر الإلكترونية بين التلاميذ بين العامين 2018 و2019 مقارنة بالعامين السابقين. وستدخل التدابير الجديدة حيز التنفيذ في الأشهر المقبلة.

وتأتي هذه الخطوة عقب أزمة صحية كبيرة مرتبطة بالتدخين الإلكتروني، وهو وباء مرض رئوي حاد أودى بحياة أكثر من 50 شخصا ومرض أكثر من 2500 شخص في الولايات المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط