شلل الأطفال يعود لماليزيا بعد 30 عاما

عامل أفغاني في المجال الصحي يلقح رضيعا ضد مرض شلل الأطفال خلال حملة تلقيح في ضواحي جلال اباد في 25 يوليو 2017 (أ ف ب)

سجلت السلطات الصحية في ماليزيا، الأحد، أول حالة شلل أطفال منذ 27 عاما، بعد تشخيص إصابة طفل في شهره الثالث.

وقال المدير العام لوزارة الصحة الماليزية، نور هشام عبدالله، إن الطفل من تواران في ولاية صباح في شرق البلاد، أدخل إلى المستشفى بعدما عانى ارتفاع الحرارة ووهن في العضلات، وفق «فرانس برس».

وأوضح أن «المريض يخضع راهنا لعلاج في جناح منفرد وهو في وضع مستقر لكنه بحاجة إلى جهاز لمساعدته على التنفس». وأشار إلى أن تشخيص إصابة الطفل حصل، الجمعة.

وشلل الأطفال مرض معد جدا ولا علاج له ويمكن الوقاية منه من خلال التلقيح فقط. وهو يضرب النظام العصبي والنخاغ الشوكي، وقد يكون قاتلا في حالات نادرة.

وفي العقود الثلاثة الأخيرة سجل العالم تقدما كبيرا جدا في محاربة شلل الأطفال. وتفيد منظمة الصحة العالمية بأن 33 حالة سجلت في العالم بأسره العام الماضي.

وأعلن خلو ماليزيا من هذا المرض في العام 2000. وتعود آخر إصابة مسجلة فيها إلى العام 1992.

المزيد من بوابة الوسط