وقف بيع سجائر النعناع الإلكترونية

بعد نشر دراسة خلصت إلى أن هذه النكهة هي المفضلة لدى التلامذة، أوقفت «جول» الأميركية الرائدة في مجال بيع السجائر الإلكترونية، الخميس، بيع عبوات بنكهة النعناع.

وباتت «جول» تبيع ثلاث نكهات فقط، اثنتان منها بالتبغ والثالثة بالمنتول وهو مذاق يختلف قليلا عن النعناع. وتوقفت الشركة الشهر الماضي عن بيع عبواتها بنكهة المانغا والكريما والفواكه والخيار.

ويسري القرار فقط على الولايات المتحدة، حيث يتوقع حصول تشدد في التشريعات، وفق وكالة «فرانس برس».

وقال المدير العام لشركة «جول لابز» ك. س. كروستوايت في بيان إن «هذه النتائج غير مقبولة» و«لهذا علينا الانطلاق من نقطة الصفر في القطاع في الولايات المتحدة وكسب ثقة المجتمع من خلال التعاون مع الهيئات الناظمة للقطاع والمدعين العامين ومسؤولي الصحة العامة ولاعبين آخرين لمكافحة استخدام الشباب» هذه السجائر الإلكترونية.

طالع أيضا: تحاليل تكشف أضرارا جديدة لاستخدام السجائر الإلكترونية

ويتوقع صدور قرار من البيت الأبيض بمنع السجائر الإلكترونية المنكهة، وهو ما أعلن عنه في سبتمبر، لوقف تدخين هذه السجائر في أوساط الشباب.

وتشهد الولايات المتحدة سجالا كبيرا بشأن السجائر الإلكترونية، التي ظهرت قبل نحو عقد، وأصبحت في السنوات الأخيرة من المنتجات المحببة لدى الشباب، حسب تحقيقات مختلفة.

وتدافع الشركات المصنعة عن هذه المنتجات، بوصفها بديلا صحيا أكثر عن السجائر التقليدية ووسيلة مساعدة للإقلاع عن تدخين التبغ. لكن المشرعين في سائر أنحاء الولايات المتحدة وخارجها أقروا أو يسعون لإقرار حظر جزئي أو كلي لهذه السجائر، لحماية الجيل الشاب من أضرارها الصحية المحتملة.

وتدور هذه السجالات في وقت أودى وباء غامض متصل بتدخين السجائر الإلكترونية بحياة 39 شخصا في الولايات المتحدة وإصابة أكثر من ألفي شخص بمرض رئوي منذ الربيع، وفق أرقام نشرتها المراكز الأميركية لمراقبة الأمراض والوقاية منها، الخميس.