موظف يتهم «جول» ببيع سجائر إلكترونية منكهة غير صالحة

وجه موظف سابق في «جول لابز» اتهامات للشركة بأنها باعت عبوات سجائر إلكترونية بنكهة النعناع، مع علمها بأنها غير صالحة للاستخدام.

ورفضت المجموعة الأميركية الرائدة في مجال السجائر الإلكترونية، «ادعاءات» الموظف الذي طُرد من منصبه في مارس، حسب «فرانس برس».

وأقام سيدهارث بريجا دعوى على الشركة أمام المحكمة الفدرالية في كاليفورنيا، متهمًا إياها بالطرد التعسفي لأنه تناقش مع إدارتها في مشاكل تطال جودة منتجات معينة، وفقًا للشكوى المقدمة الثلاثاء.

ويزعم هذا الموظف السابق الذي عمل لدى «جول» لأقل من سنة، أن الشركة أعادت طرح عبوات سوائل إلكترونية كادت تنتهي صلاحيتها. كما يتهم الشركة بأنها لم تسحب مليون عبوة بنكهة النعناع غير صالحة للاستخدام، وفق بريجا، من دون ذكر نوع المواد التي تجعلها غير صالحة.

ورفضت «جول» تلك الاتهامات التي «لا أساس لها من الصحة». وقال ناطق باسمها في بيان إن بريجا طُرد من عمله «لأنه لم يكن يتمتع بالصفات القيادية اللازمة لعمله».

وتأتي هذه الاتهامات في الوقت الذي يحاول فيه قطاع السجائر الإلكترونية مواجهة حظر منتجاته، بعدما أعلنت الحكومة الأميركية أنها ستحظر الأنواع المنكهة منها بهدف حماية الشباب من أضرارها.