أم تكتشف إصابة ابنتها بالسرطان باستخدام فلاش كاميرا

بفضل قوة الملاحظة، تمكنت أم من اكتشاف إصابة طفلتها بورم خبيث، من خلال صورة التقطتها لها بالكاميرا.

ودقت الأسترالية كيلي بيرن المقيمة في ولاية كوينزلاند ناقوس الخطر، عندما لاحظت توهجًا غريبًا في بؤبؤ عين واحدة فقط، في صورة التقطت لابنتها (5 سنوات) باستخدام الفلاش، وفق صحيفة «ديلي ميل».

وأوضحت الأم: «لم أتمكن من العثور على تفسير لذلك. بقيت أسأل الآخرين عما إذا كانوا يرون التوهج الذي أراه في عين ابنتي، لكن لم يلحظه أحد، لأنه اختفى بسرعة».

ولجأت إلى الأطباء الذين قاموا بتشخيص ورم أرومة الشبكية وهو شكل نادر من الأورام السرطانية، بينما أجرى الأطباء عملية للطفلة أزالوا فيها العين المصابة وثبتوا محلها عينًا صناعية.

وأكدوا أن ورم الأرومة الشبكية يشخّص عادة لدى الأطفال دون سن الثالثة. وحثوا الآباء والأمهات على الانتباه وتوخي الحذر، إذا ما لاحظوا توهجًا مماثلاً في عيون أطفالهم.