تظاهرات في مدريد ضد الإجهاض

رجل يحمل علم إسبانيا بين حشود المشاركين في تظاهرة ضد الإجهاض في وسط مدريد في 24 مارس 2019 (أ ف ب)

تظاهر آلاف الأشخاص، الأحد، في وسط مدريد ضد الإجهاض، الذي تسمح به القوانين الإسبانية حتى الأسبوع الرابع عشر من الحمل.

وهتف المشاركون شعارات بينها «نعم للحياة» و«شبيبة متحدة من أجل الحياة»، وجابوا الطرقات من شارع سيرانو وصولاً إلى بوابة ألكالا، حيث أطلقوا مئات البالونات الخضراء «كتحية لذكرى الأطفال الذين لم يروا النور» وفق تعبير المنظمين، وفق «فرانس برس»، الأحد.

وقالت الممرضة أليخاندرا أنتون (32 عامًا)، التي شاركت في المظاهرة مع زوجها وطفليها، «يجب منع الإجهاض. منذ اللحظة الأولى للحمل تتكوّن حياة مستقلة عن الأم لها كامل الحقوق».

وأُقيمت هذه التظاهرة وسط أجواء احتفالية مع لافتات عدة عليها عبارات مثل «الحق في الحياة لا يستثني أحدًا»، وذلك بدعوة من حركة «نعم للحياة».

ويجيز القانون الإسباني الذي أقره اليسار سنة 2010 للنساء الإجهاض خلال أول أربعة عشر أسبوعًا من الحمل، وهي مدة تقرب من المعدل في باقي البلدان الأوروبية.

وأطلق الحزب الشعبي المحافظ في 2013 مشروع إصلاح لحصر الإجهاض ببعض الحالات المحدودة، غير أن الجدل الذي أعقب ذلك قاد إلى سحب المشروع.

المزيد من بوابة الوسط