علاج تسوس الأسنان بالليزر

العلاج بالليزر أحد طرق العلاج الفعالة والحديثة، ويتم الأمر بشكل بسيط، إذ يُسلط شعاع الليزر على المناطق المصابة بالتسوس لإذالتها أو إعادة تشكيلها.

يُحدث الليزر بسبب الطاقة المنبعثة منه تفاعلاً معينًا مع الأنسجة في الأسنان المصابة، فتتم إزالة المناطق التي تعاني التسوس بفعل الضغط الشديد للهواء، ودون ألم في معظم الأحيان، وفق «ديلي ميديكال إنفو».

مميزات علاج تسوس الأسنان بالليزر
أهم ما يقدمه استخدام الليزر في علاج التسوس هو التخلص من الرهبة المرتبطة بشكل وصوت أدوات طبيب الأسنان، والتي تُستخدم في العلاج أو الحشو. يكون الألم قليلاً جدًا مقارنة بالإجراءات الأخرى.
تعقم المنطقة الجوفاء جيدًا بعد إزالة الأنسجة التالفة بفعل التسوس، مما يقلل من خطر العدوى الداخلية.
غالبًا ما يكون الليزر دقيقًا في العلاج أكثر من الإجراءات التقليدية.
تقليل النزيف والانتفاخ والمضاعفات الناجمة عن الطرق الأخرى.

عيوب علاج تسوس الأسنان بالليزر
إضافة إلى المميزات السابقة، فإن استخدام الليزر في علاج التسوس وحشو الأسنان ينطوي على بعض السلبيات، ومنها ما يأتي:
لا يمكن استخدام الليزر على الأسنان مع الحشوات الموجودة بالفعل.
لا يمكن استخدام الليزر في العديد من إجراءات الأسنان التي يتم إجراؤها بشكل شائع، على سبيل المثال لا يمكن استخدامه لملء التجاويف الموجودة بين الأسنان، أو حول الحشوات القديمة، أو التجاويف الكبيرة التي تحتاج إلى الاستعداد لوضع التاج.
لا يمكن استخدام الليزر لإزالة التيجان التالفة أو الحشوات الفضية، أو إعداد الأسنان للجسور.
الليزر لا يلغي الحاجة للتخدير نهائيًا.
العلاج بالليزر يميل إلى أن يكون أكثر تكلفة من الطرق الأخرى.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط