بصلة صغيرة تحميك من سرطان الأمعاء

الفصيلة الثومية تقلل من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء (الإنترنت)

تقلل الفصيلة الثومية من الخضراوات، التي تشمل الثوم والكراث والثوم المعمر والبصل، بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء.

وفي كل عام يشخص ويموت الآلاف حول العالم بمرض سرطان الأمعاء القاتل، إلا أن الدراسة الجديدة تقول إن بصلة صغيرة في اليوم يمكن أن تكون كافية لمنع ذلك، وفق «ديلي ميل».

ووجدت دراسة، أُجريت على أكثر من 1600 رجل وامرأة، أن أولئك الذين كانوا أكثر استهلاكًا لهذا النوع من الخضراوات، كانوا أقل عرضة بنسبة 79% لتطوير الإصابة بسرطان الأمعاء من أولئك الذين يستهلكون كميات أقل.

وثبت سابقًا أن المركبات النشطة بيولوجيًّا في الفصيلة الثومية تحمي من سرطان الثدي وسرطان البروستاتا، وقال الدكتور شي لي، من المستشفى الأول للجامعة الطبية الصينية في شنيانغ، وهو كبير معدي الدراسة الجديدة: «كلما زادت كمية الخضراوات من الفصيلة الثومية، كانت الحماية أفضل»، حسب «روسيا اليوم».

ووجد الباحثون أن تناول ما لا يقل عن 16 كلغ في السنة يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء، وهذا سيكون نحو 42 غرامًا من هذه الخضراوات في اليوم، أي ما يعادل بصلة صغيرة تقريبًا.

وأشار الدكتور لي إلى أن طريقة الطهي لها تأثيرها، حيث إنه على سبيل المثال، تنخفض المواد الكيميائية المفيدة في البصل المغلي، بينما يكون تقطيع الثوم طازجًا في الطعام أكثر فائدة.