علماء يكشفون سر متلازمة التعب المزمن

دراسة تتوصل إلى خيوط لمعرفة أسباب الإرهاق المزمن (أرشيفية:انترنت)

وجد علماء أن طريقة استجابة أجهزة المناعة لدى بعض الأشخاص بشكل مبالغ فيه على أي وعكة صحية قد تكون مؤشرًا لمعرفة السبب في خلل معقد يُعرف باسم متلازمة التعب المزمن.

ومتلازمة التعب المزمن مرض شديد من أعراضه‭‭ ‬‬الإرهاق البدني والذهني طويل الأجل، ومن المعتقد أنه يؤثر على ما يصل إلى 17 مليون شخص في العالم ونحو 25 ألف شخص في بريطانيا، وفقًا لوكالة «رويترز».

وغالبًا ما يصبح المصاب به طريح الفراش وغير قادر على مباشرة الأنشطة اليومية الأساسية مثل الاغتسال وإطعام نفسه أو الدخول للحمام.

ولم يُتوصل إلى سبب الإصابة بمتلازمة التعب المزمن على الرغم من وجود العديد من النظريات التي تتراوح ما بين العدوى الفيروسية والإجهاد أو التوتر النفسي، ويعتقد بعض الخبراء أن متلازمة التعب المزمن قد تسببها عدة عوامل مجتمعة مع بعضها البعض.

لا يوجد أي اختبار لتأكيد تشخيص الإصابة بمتلازمة الإرهاق المزمن. فقد يتطلب الأمر إجراء مجموعة من الاختبارات الطبية لاستبعاد مشكلات صحية أخرى تتسم بالأعراض ذاتها.

المزيد من بوابة الوسط