مطالب بوقف العلماء المشاركين في إجراء تعديل وراثي على طفلين

العالِم الصيني هي جيانكوي متحدثًا في القمة الدولية الثانية بششأن تعديل المجين البشري في هونغ كونغ في 28 نوفمبر 2018

أعلنت وسائل إعلام حكومية صينية أن السلطات دعت إلى وقف أنشطة الباحثين المشاركين في إجراء ما قيل إنه تعديل وراثي على طفلين.

وقال مساعد وزير العلوم والتكنولوجيا تشو نانبينغ لتلفزيون «سي سي تي في» الرسمي، الخميس: «نطالب الهيئة المعنية بأن تعلّق الأنشطة العلمية للأشخاص الضالعين».

وأعرب عن «الرفض الشديد» لهذا النوع من التجارب، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وكان الباحث الصيني هي جيانكوي أعلن في مقطع مصوّر، نشر قبل أسبوع، أن طفلتين توأمين ولدتا قبل أسابيع بعد إجراء تعديل وراثي على جيناتهما لحمايتهما من مرض الإيدز. وتعمل لجنة صحية رسمية على التثبت من صحّة ما أعلنه.

وقال زينغ يشين نائب مدير لجنة التحقيق في مقابلة مع التلفزيون الصيني: «هذه التجربة تنطوي على انتهاك كبير للقواعد الأخلاقية».

وأعرب 122 باحثًا صينيًا عن استيائهم، مما وصفوه في بيان مشترك بأنه «جنون» أصاب الباحث ودفعه إلى تنفيذ تلك التجربة.