أطعمة للوقاية من أمراض الكبد

(أرشيفية: الإنترنت)

النظام الغذائي الذي يتبعه الإنسان ذو أهمية بالغة في التأثير سلبًا أو إيجابًا على الكبد، لذا فإن تناول أنواع محددة من الأطعمة قد يقي الإنسان من الكثير من العلل التي تصيب الكبد. 

وهذه 5 أطعمة تساهم في الوقاية من الإصابة بأمراض الكبد، بحسب موقع «24» نقلًا عن جريدة «ديلي ستار» البريطانية. 

القرنبيط
أجرت جامعة «إلينوي» دراسة لاكتشاف العلاقة بين القرنبيط وأمراض الكبد، حيث أجرى العلماء اختبارات على الفئران، بينت كيف تأثرت العقيدات السرطانية بهذا النوع من الخضار، وأظهرت النتائج أن اللون الأخضر قلل عدد الخلايا الخبيثة في أجسام الفئران.

السمك الدهني
من المستحسن تناول المأكولات البحرية الغنية بالأحماض الدهنية من نوع أوميغا 3، مثل سمك السلمون والتونة. ووجدت دراسة حديثة أن تناول الأسماك يمكن أن يساعد على تنظيم مستويات الدهون في الكبد بالجسم. ويقال أيضًا إن تناول السمك يساهم في الحد من آثار الالتهابات، مما يساعد على منع الإصابة بفشل هذا الجهاز الحيوي.

الأفوكادو
تعتبر ثمار الأفوكادو من أكثر أنواع الفاكهة غنى بالدهون الصحية، حيث أظهرت الأبحاث التي أجريت في الجمعية الكيميائية الأميركية أن هذه الفاكهة تحتوي على مواد كيميائية يمكن أن تبطئ من تلف الكبد.

التوفو
التوفو من المنتجات الغذائية الطرية اللينة المصنّعة من فول الصويا، وهو شائع في مطابخ الصين، واليابان، وكوريا، وجنوب شرق آسيا، ويقال إن هذا المنتج النباتي يساعد في الحد من تراكم الدهون في الكبد. وكشفت دراسة نشرت في جريدة «ساينس ديلي» بأن أحد مكونات التوفو (بروتين الصويا) يقدم فائدة كبيرة للجسم. كما أوضحت الدراسة أن بروتين الصويا يمكن أن يقلل بشكل كبير من تراكم الدهون الضارة في الكبد وخاصة لدى أولئك الذين يعانون من السمنة المفرطة.

زيت الزيتون
زيت الزيتون غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية، مما يجعله أكثر صحة للطهي من المنتجات الأخرى مثل الزبد أو السمنة. ووجدت الأبحاث أن زيت الزيتون يمكن أن يقلل من الدهون ومصل الدم في الجسم.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط