فوائد القشر الأبيض للبطيخ

البطيخ فاكهة صيفية محببة للكثير منا، وهي غنية بالفوائد الغذائية والصحة فضلًا عن طعمها اللذيذ.

وهو فاكهة غنية بالماء وبالعديد من المواد والعناصر الغذائية الهامة، مثل فيتامين أ وفيتامين سي والبوتاسيوم والمغنيسيوم. وكغيرها من أنواع الفواكه، فإن قشورها والطبقات الخارجية منها قابلة للأكل ومفيدة، وفق «ويب طب».

وتتميز الطبقة البيضاء الخارجية من البطيخ باحتوائها على نسب عالية من مضادات الأكسدة الهامة والكلوروفيل، مع كمية قليلة جداً من السعرات الحرارية.

ولهذه الطبقة البيضاء من البطيخ العديد من الفوائد والتي سوف نفصلها فيما يلي:

خفض ضغط الدم
إذا ما كان طبيبك قد نصحك بضرورة خفض ضغط دمك، عليك بتناول البطيخ، بما في ذلك لب البطيخ الأحمر والطبقة البيضاء الخارجية منه، وذلك لغنى هذه الطبقة بشكل خاص بالبوتاسيوم.
أظهرت بعض الدراسات أن تناول كبسولات من خلاصة قشور البطيخ قد ساعد الأشخاص المصابين بالسمنة على خفض ضغط الدم المرتفع لديهم وبنجاح.
ومن الجدير بالذكر هنا أن البطيخ يعمل كمدر للبول، مما يساعد في خفض ضغط الدم بشكل طبيعي.

تحسين مظهر الجلد
نظراً لمحتواها العالي من الليكوبين والفلافونويدات ومضادات الأكسدة التي تستطيع محاربة الشوارد الحرة، فإن الطبقة البيضاء من البطيخ تساعد في:
التقليل من شيخوخة الجلد ومن فرص الإصابة بالعدسية.
التقليل من تصبغات الجلد.
تعزيز صحة جهاز المناعة
تحتوي الطبقة البيضاء من قشور البطيخ على نسبة عالية من فيتامين سي الهام جداً للصحة عموماً ولصحة جهاز المناعة بشكل خاص.
إذ يساعد فيتامين سي في تحفيز إنتاج خلايا الدم البيضاء التي تعتبر خط الدفاع المناعي الأول في الجسم ضد العدوى والالتهابات بأنواعها المختلفة.

خسارة الوزن
هذه الوجبة الغريبة وغير التقليدية تعتبر وجبة خفيفة ومثالية للمساعدة في خسارة الوزن، لا سيما مع محتواها العالي من الألياف الغذائية ومحتواها القليل جداً من السعرات الحرارية.
كما يساعد تناول قشور البطيخ البيضاء على الشعور بالشبع لفترة أطول، وتحفيز وتسريع عمليات الأيض، وبالتالي المساعدة على خسارة الكيلوغرامات الزائدة.

تخفيف غثيان الصباح في الحمل
أظهرت بعض الدراسات أن تناول الحامل للطبقة البيضاء من قشور البطيخ قد يساعد على التقليل من أعراض غثيان الصباح لديها، بالإضافة للتخفيف من التورم الذي قد يصيب بعض الحوامل.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط