أستراليا تجيز تصدير القنب الهندي لأغراض العلاج

قررت أستراليا السماح بتصدير القنب الهندي لأغراض طبية بغية توسيع آفاق عمل المنتجين المحليين واكتساب موقع رائد في هذا المجال على الصعيد العالمي.

ورأت الحكومة الأسترالية في هذا القطاع فرصة تعد بالنمو الاقتصادي. وحصلت أول مزرعة على رخصة في مارس وأعطي الضوء الأخضر لاحقًا لعدة منشآت يزرع فيها القنب الهندي لأغراض العلاج، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وقال وزير الصحة الأسترالي، غريغ هانت، لقناة «إيه بي سي» إنها «مرحلة مهمة جدًا لمرضانا وللإنتاج الوطني»، مشيرًا إلى أن «إقامة سوق في أستراليا بموازاة السوق العالمية خطوة من شأنها أن تضمن استدامة هذه الأنشطة في البلد».

وأضاف أن أستراليا تطمح إلى أن تكون «أكبر منتج في العالم للقنب الهندي لدواعي العلاج»، غير أن السوق الوطنية تبقى على رأس أولويات القطاع بالرغم من منح رخص تصدير.

ولا يزال استخدام الماريغوانا لأغراض الترفيه محظورًا في أستراليا، حيث تم تشريع استهلاك القنب الهندي لدواعٍ طبية سنة 2016.