6 أسباب لتضرر الكبد

يعمل الكبد يعمل طوال الوقت في الجسم من أجل تحليل الطعام ومحاربة العدوى المختلفة، كما أنه يساهم في تصفية الأجسام الغريبة من مجرى الدم.

وهناك العديد من الأمور التي من شأنها أن تسبب الضرر في الكبد، وبغض النظر عن المسبب، دائماً من تكون ردة فعل الكبد مشابهة، إذ يتورم الكبد اولاً، ليصاب لاحقاً بالتليف، وفق «ويب طب».

في حال تلقي العلاج المناسب، يشفى الكبد من الأضرار التي لحقت به، ولكن إن لم تتلقى العلاج يصبح التليف دائماً لتصاب بالتشمع، الأمر الذي يؤثر على فعالية عمله.

ويوجد الكبد في الرّبع العلويّ من الجهة اليُمنى من منطقة البطن، وتحديدًا أسفلَ الحجاب الحاجز، جانبَ الجهة اليُمنى للمعدة، والكلية اليُمنى، والأمعاء، ولونه بنيٌّ، يميل إلى اللون الأحمر الشّاحب قليلًا، وفق «موضوع. كوم».

إليك بعض الأسباب التي من شأنها أن تؤثر على الكبد وتسبب الضرر له.

السرطان
بعض أنواع السرطان من شأنه أن تلحق الضرر في الكبد، على الرغم من بدء الإصابة في أعضاء أخرى مختلفة في الجسم. وفي أحيان أخرى، ترفع الإصابة بالتهابات الكبد المختلفة من خطر الإصابة بسرطان الكبد أيضًا.

الإصابة بالسمنة
ترتبط الإصابة بالسمنة بالعديد من الأمراض المختلفة، ومن بينها إلحاق الضرر في الكبد. فالسمنة ترفع من خطر الإصابة بمرض الكبد الدهني غير الناجم عن استهلاك الكحول (NAFLD - Non - alcoholic fatty liverdisease)، وهي تراكم الدهون في الكبد.

في معظم الحالات يكون هذا المرض غير خطيراً، ولكن في بعض الأحيان من شأنه أن يرفع خطر الإصابة بتشمع الكبد وأمراض أخرى مختلفة.

تناول الكحول
تناول الكحول بكثرة يؤثر بشكل سلبي على جسمك وصحتك وبالأخص الكبد. ويعمل الكبد على تصفية الكحول من مجرى الدم، مما ينتج عن ذلك مواد كيميائية ضارة، بالتالي تناول الكحول بكثرة ولفترة طويلة من الزمن تلحق الضرر بالكبد، لتصاب بالكبد الدهني الناجم عن استهلاك الكحول.

الإصابة بعدوى
الإصابة بالتهاب الكبد بأنواعه المختلفة، أو ببعض أنواع الفيروسات، قد تسبب الضرر الدائم للكبد. وهناك العديد من العوامل التي ترفع من خطر إصابتك بالتهابات الكبد، من بينها: ممارسة الجنس غير الآمن وتناول طعام وشراب ملوثيين.

الإصابة بأمراض المناعة الذاتية
في حال الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة أعضاء الجسم السليمة، ومن بينها الكبد. ومن أهم الأمراض الناتجة عن ذلك التهاب الكبد بالمناعة الذاتية والتشمع الصفراوي الأولي (Primary biliary cirrhosis).

الأدوية
بالرغم من أهمية الأدوية في علاج العديد من الأمراض، إلا أنها في بعض الأحيان تؤثر بشكل سلبي على صحة الكبد، وذلك في حال تناولها بالشكل الخاطئ، حسب «ويب طب».

وعند تناول جرعات مرتفعة من بعض أنواع الأدوية مثل المضادات الحيوية، أو عند خلط الأدوية مع أدوية أخرى أو مع الكحول، تسبب الضرر والتلف للكبد. لذا من المهم اتباع ارشادات وتعليمات الطبيب فيما يخص تناول الأدوية.

المزيد من بوابة الوسط