فصل توأمين سياميين متصلين بالرأس في الهند

نجح أطباء في الهند في فصل توأمين سياميين كانا متصلين عند مستوى الرأس في ختام عملية ضخمة استمرت 36 ساعة، شارك فيها نحو أربعين جراحًا.

وولد الطفلان البالغان سنتين في إحدى بلدات ولاية اوديشا وهما متصلان عند مستوى الرأس بأوعية دموية وأنسجة دماغية، وهو تشوه نادر يحدث مرة على كل 2.5 مليون ولادة، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأجريت العملية لهما في مستشفى نيودلهي العام الأربعاء بعد عملية تحضيرية في أغسطس الماضي.

وجاء في بيان للمستشفى «العملية أتت ثمرة عمل فريق من 40 طبيبًا و20 ممرضًا وممرضة وطاقم طبي كبير من دون مساعدتهم لما كان ذلك ممكنًا».

وقال أحد الجراحين المشاركين في العملية إن «إحدى الصعوبات الرئيسية كانت سد الثغرات عند مستوى الدماغ لدى الطفلين بعد عملية الفصل».

وأوضح الجراح التجميلي مانيش سينغال: «لقد تم مط الجلد من خلال بالونين وضعًا داخل رأسيهما خلال العملية الأخيرة في أغسطس، المرحلة المقبلة تقوم على ترميم الجمجمتين».

ويلد نصف التوائم السياميين في العالم موتى أما البقية فتتراوح نسبة بقائهم على قيد الحياة بين 5 و25% على ما جاء على الموقع الالكتروني للمركز الطبي التابع لجامعة ميريلاند.

ويحصل هذا التشوه عندما يأتي التوأمان نتيجة بيضة واحدة، إلا أن انفصالهما لم يتم بالكامل.

المزيد من بوابة الوسط