إدارة ترامب تلغي برنامج ميشال أوباما للتغذية الصحية بالمدارس

ألغت إدارة ترامب البرنامج الذي أطلقته السيدة الأولى السابقة «ميشال أوباما» للترويج لأنظمة غذائية سليمة في مقاصف المدارس، مع وجبات بها نسب أقل من الملح والسكر والدهون.

وأوضحت وزارة الزراعة في بيان الاثنين أن هذا الإصلاح يتيح مزيدًا من المرونة للمدارس الأميركية، ويسمح بتفادي رمي الأطفال الوجبات المقدمة في إطار برنامج الصحة العامة هذا، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وهذا البرنامج الذي يلزم المدارس باعتماد معايير غذائية أفضل للاستفادة من مساعدات حكومية بموجب قانون اعتمد سنة 2012، يعد من أبرز إنجازات ميشال أوباما.

وكانت هذه المبادرة تهدف إلى مكافحة البدانة في أوساط الأطفال وتضع قيودًا على كميات الملح والحليب المحلي، وتفرض زيادة كميات الحبوب الكاملة في الوجبات المدرسية.

وبحسب وزارة الزراعة كلفت هذه الشروط المؤسسات المدرسية والولايات 1,2 مليار دولار خلال السنوات الخمس الأخيرة.

وأكد وزير الزراعة ساني بيردو أن الأطفال سيأكلون بشهية أكبر ولن يرموا طعامهم في غياب قواعد غذائية من هذا القبيل.