وفاة 13 شخصًا جراء الإنفلونزا في مأوى للمسنين بفرنسا

توفي 13 شخصًا في مأوى للعجز في ليون (جنوب شرق) فرنسا جراء إصابتهم بالإنفلونزا منذ 23 ديسمبر، فيما أدخل ستة آخرون إلى المستشفى للعلاج، بحسب ما أفادت وزيرة الصحة الفرنسية ماريسول تورين. وكلفت الوزيرة هيئة التفتيش الخاصة التحقيق في «هذا الحدث الاستثنائي».

وأشارت الوزارة في بيان أنه من أصل 72 شخصًا أصيبوا بالإنفلونزا خلال تلك الفترة في «مركز إيواء المسنين كوريان برتيلو في ليون» توفي 13 شخصًا يبلغ معدل أعمارهم 91.5 عامًا و«لا يزال ستة آخرون في المستشفى»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضحت الوزارة أنها أوفدت المدير العام للصحة إلى المركز «حيث تبين له أن إجراءات الوقاية (من الإنفلونزا) متخذة بشكل جيد».

وانتشرت الإنفلونزا الموسمية بشكل واسع الأسبوع الماضي في فرنسا مع تسجيل مجيء الكثير من الأشخاص إلى قسم الطوارئ وإدخال مسنين إلى المستشفى.

ومنذ الأول من نوفمبر أدخل 381 مصابًا بالإنفلونزا إلى قسم الإنعاش وتوفي 22 شخصًا وفق الحصيلة الرسمية الأخيرة التي نشرت الأربعاء.