هذه أعراض الإصابة بالسرطان

السرطانات المختلفة هي أكثر الأمراض التي تسبب رعبًا للإنسان، فهي تصيب الكثير من البشر حول العالم، وغالبًا نهايتها تكون وفاة المريض.

وللسرطان أعراض وتغيرات في الجسم يجب معرفتها، إذا أن الانتباه مبكرًا للمرض يمكن أن يساهم في الشفاء منه بنسبة كبيرة، حسب «ويب طب».

الفم: ظهور تقرح في اللسان أو الفم ويستمر لأكثر من 3 أسابيع بدون أي علامات للشفاء، مع ظهور دم عند التقيؤ. ويصاب الرجال بسرطان الفم أكثر من النساء، نادرًا ما يصيب الأشخاص تحت سن الأربعين.

الحلق والرقبة: ظهور كتلة غير طبيعية في الحلق او الرقبة، وظهور صوت أجش يستمر أكثر من 3 أسابيع، وصعوبة في البلع.

الجلد: في حالة وجود شامة في إحدى مناطق الجسم، فان ما يقلق هو حدوث تغير في حجم وشكل ولون الشامة، حيث يكون شكل الشامة غير منتظم وغير متشابه، لها حواف غير منتظمة وخشنة الملمس، ولها عدة ألوان (يميل لونها إلى البني اوالوردي أو الأسود أو يمكن أن تكون بيضاء اللون). ويكمن الخطر عندما يكون حجمها أكبر من 7 ملم، حينها يشعرالشخص بحكة وظهور نزف وتقشر، عندها تستدعي الحالة اللجوء فورًا للمساعدة الطبية. وهناك علامات إضافية تظهرعلى الجلد كظهور تقرحات في الجلد لعدة اسابيع دون الشفاء.

الصدر، والثدي: تلحظ المراة علامات غير طبيعية في الثدي مثل: ظهور كتلة غير طبيعية مع انتفاخ، وظهور تجاعيد، واحمرار في الجلد حول الثدي وكذلك ظهور طفح جلدي وخراج من حلمة الثدي، حسب «ويب طب».

وهناك علامات صدرية مشتركة بين الرجال والنساء عند الشك بها، يجب التوجه للطبيب فورًا، ومنها: ضيق في التنفس، سعلة تستمر أكثر من 3 أسابيع، وخروج دم مع السعلة.

المعدة والبطن: عسر الهضم، وفقدان وزن غير مبرر، وانتفاخ في البطن، مع الشعور الدائم بامتلاء الأمعاء حتى بعد تفريغها، وألم في البطن أو ألم في منطقة فتحة الشرج.

لأجزاء التناسلية ومنطقة الأربية (Groin): العلامات الشائعة عند الرجال والنساء هي: صعوبة عند التبول، دم في البول، تقرحات تستمر لعدة اسابيع دون الشفاء.

علامات خاصة بالمرأة عند اكتشافها عليها زيارة الطبيب فورًا، وهي: مراجعة الطبيب بشكل دوري بعد انقطاع الدورة الشهرية، وكذلك إذا كنت تعانين من فترات متقطعة بين الدورة الشهرية الأولى والثانية، أو إذا كان هنالك نزيف من المهبل أو نزيف بعد الجماع، وكذلك عند ظهور كتلة أو انتفاخ غير طبيعي بمنطقتي الأجزاء التناسلية والأربية.

منطقة المؤخرة: دم في البراز، وخلل في وظيفة الأمعاء (حالات الإمساك أو الإسهال).